المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

المجلس العسكري في غينيا يتجاهل تأثير عقوبات إيكواس

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
المجلس العسكري في غينيا يتجاهل تأثير عقوبات إيكواس
المجلس العسكري في غينيا يتجاهل تأثير عقوبات إيكواس   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2021

كوناكري (رويترز) – قال أمارا كامارا المتحدث باسم المجلس العسكري في غينيا يوم السبت إن زعيم أحدث انقلاب في البلاد أبلغ وفدا من زعماء دول غرب أفريقيا بأنه غير قلق من العقوبات الجديدة التي فرضتها المجموعة الاقتصادية لدول غرب أفريقيا (إيكواس) للضغط من أجل انتقال سريع إلى حكم دستوري.

ووافقت إيكواس يوم الخميس على تجميد الأصول المالية لأعضاء المجلس العسكري وأقاربهم ومنعهم من السفر ردا على الإطاحة بالرئيس ألفا كوندي في الخامس من سبتمبر أيلول.

وقال المتحدث باسم المجلس العسكري في إفادة صحفية إن زعيم الانقلاب مامادي دومبويا لم يهتم بهذا الإجراء.

وأضاف أن دومبويا أبلغ مبعوثين رفيعي المستوى من المجموعة الاقتصادية لدول غرب أفريقيا بأن أعضاء المجلس “باعتبارهم عسكريين، فهم يعملون في غينيا وليس هناك ما يجمد في حساباتهم”.

جاء هذا التعليق أثناء محادثات بين دومبويا ورئيس ساحل العاج الحسن واتارا ورئيس غانا نانا أكوفو أدو اللذين زارا كوناكري يوم الجمعة في محاولة فاشلة لإطلاق سراح كوندي.