المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

بعد تعرضها لضغوط.. أمريكا تتبرع بنصف مليار جرعة أخرى من لقاحات كورونا

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
بايدن يحصل على جرعة تنشيطية من لقاح فايزر
بايدن يحصل على جرعة تنشيطية من لقاح فايزر   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2021

واشنطن (رويترز) – تعهدت الولايات المتحدة يوم الأربعاء بشراء نصف مليون جرعة أخرى من لقاحات كوفيد-19 للتبرع بها لدول أخرى مع تعرضها لضغوط متزايدة لمشاركة إمداداتها مع بقية العالم.

وقطع الرئيس جو بايدن هذا التعهد خلال قمة عبر الإنترنت تهدف لزيادة معدلات التطعيم من فيروس كورونا وحشد زعماء العالم لفعل المزيد.

وقال بايدن لدى افتتاحه القمة التي ضمت بريطانيا وكندا وإندونيسيا وجنوب أفريقيا وكذلك المدير العام لمنظمة الصحة العالمية تيدروس أدهانوم جيبريسوس “لكي نتغلب على الجائحة هنا علينا أن نتغلب عليها في كل مكان”.

وأضاف عن الجائحة التي ظهرت منذ مطلع 2020 وأودت بحياة ما لا يقل عن أربعة ملايين و913 ألف شخص “هذه أزمة تتطلب مشاركة الجميع”.

وسترفع الجرعات الإضافية حجم التبرعات الأمريكية لأكثر من 1.1 مليار جرعة، وهو ما يقل كثيرا عن خمسة إلى ستة مليارات جرعة يقول خبراء الصحة العالمية إنها لازمة للدول الأشد فقرا. وسيبدأ تسليم الدفعة الجديدة في يناير كانون الثاني.

ويقول خبراء الصحة إن الدول الغنية لم تفعل ما يكفي لمواجهة الأزمة عالميا وخصوا بالنقد الولايات المتحدة لتخطيطها تقديم جرعات معززة لمن حصلوا على تطعيم كامل من الأمريكيين بينما كثير من سكان العالم لا يمكنهم الحصول على اللقاحات.

ويضيفون أن التبرعات الأمريكية المقررة محدودة للغاية وأن لقاح فايزر من الصعب توزيعه في البلدان الفقيرة التي تفتقر إلى البنية الأساسية المتطورة لتخزين الجرعات وشحنها.