المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

الصين تسعى لتهدئة المخاوف من أزمة كهرباء مع اقتراب الشتاء

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
الصين تسعى لتهدئة المخاوف من أزمة كهرباء مع اقتراب الشتاء
الصين تسعى لتهدئة المخاوف من أزمة كهرباء مع اقتراب الشتاء   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2021

شنيانغ (الصين) (رويترز) – بدأت الشركات الصينية الصغيرة التي تواجه أزمة طاقة منذ فترة طويلة في التحول إلى مولدات الديزل أو إغلاق أبوابها، بينما عبر مسؤولون في قطاع النفط عن مخاوفهم بشأن المخزونات قبيل فصل الشتاء وتراجع التصنيع في ثاني أكبر اقتصاد عالمي.

وتسابق بكين الزمن لتوصيل المزيد من الفحم إلى محطات الكهرباء لاستعادة التيار، في حين يواجه شمال شرق البلاد أسوأ انقطاع للكهرباء منذ أعوام لا سيما في مقاطعات لياونينغ وهليونغجيانغ وجيلين التي يقطنها قرابة 100 مليون نسمة.

وكشفت بيانات رسمية أن نشاط المصانع في الصين انكمش في سبتمبر أيلول لأول مرة منذ فبراير شباط 2020.

ومنذ الأسبوع الماضي أبلغت أكثر من مئة شركة، تشمل شركات إلكترونيات وصناعات تحويلية ومناجم ذهب، البورصات بأنها ستعلق الإنتاج. لكن بعضها قالت إنها استأنفت العمل في اليومين الماضيين.

يأتي ذلك في وقت حذرت الجمعية الوطنية الصينية للفحم من أنها “غير متفائلة” بشأن الإمدادات قبيل الشتاء، موسم ذروة الطلب، مضيفة أن مخزونات محطات الكهرباء “منخفضة بوضوح” الآن.

وتقول الحكومة إن الأولوية بالنسبة لها هي ضمان توفير الكهرباء وإمدادات التدفئة للمنازل خلال الشتاء، وتعهدت الشركة الصينية للصناعات البتروكيماوية (سينوبك) التي تديرها الدولة بزيادة واردات الغاز الطبيعي المسال.