المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

المغنية جلوريا استيفان تكشف عن تعرضها لاعتداء جنسي في سن التاسعة

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
المغنية جلوريا استيفان تكشف عن تعرضها لاعتداء جنسي في سن التاسعة
المغنية جلوريا استيفان تكشف عن تعرضها لاعتداء جنسي في سن التاسعة   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2021

لوس انجليس (رويترز) – كشفت المغنية الأمريكية الكوبية الأصل جلوريا استيفان عن تعرضها لاعتداء جنسي عندما كانت في التاسعة من العمر على يد مدرس للموسيقى كان من أفراد عائلتها.

وتحدثت المغنية للمرة الأولى عن الاعتداء الجنسي في حلقة من برنامج “رد تيبل تووك: ذا إيستيفانز” نشرت على فيسبوك ووتش يوم الخميس.

ولم تكشف جلوريا عن اسم الرجل لكنها قالت إنه هددها بقتل والدتها إذا أباحت بما حدث.

وقالت جلوريا إنها عندما أخبرت والدتها في نهاية الأمر، اتصلت بالشرطة لكنهم لم يشجعوا الأسرة على المضي قدما في الأمر بسبب التداعيات التي يمكن أن تتعرض لها جلوريا من خلال الإدلاء بشهادتها.

وأضافت “هذا هو الشيء الوحيد الذي أشعر بالمرارة تجاهه، لأنني أعلم أنه لا بد وأن هناك ضحايا آخرون”.

وجلوريا استيفان ولدت في كوبا وانتقلت إلى ميامي عندما كانت طفلة صغيرة. وأصبحت واحدة من أكبر نجوم البوب الذين ينتمون لأمريكا اللاتينية في الثمانينيات والتسعينيات.