المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

أمريكا وروسيا تقولان إنهما أجريتا محادثات "مكثفة" في جنيف للحد من التسلح

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters

واشنطن (رويترز) – قالت الولايات المتحدة وروسيا في بيان مشترك يوم الخميس إنهما أجريتا محادثات “مكثفة وموضوعية” في اجتماعهما الثاني في إطار حوار التوازن الاستراتيجي، بهدف تخفيف حدة التوتر بين أكبر قوتين نوويتين في العالم.

واتفق الجانبان على تشكيل مجموعتي عمل سوف تجتمعان قبل الاجتماع الثالث بكامل الهيئتين بين البلدين. ولم يتم تحديد موعد اللقاء الثالث.

واتفق الرئيسان الأمريكي جو بايدن والروسي فلاديمير بوتين في قمة في جنيف في يونيو حزيران على إطلاق حوار ثنائي متكامل حول التوازن الاستراتيجي لوضع الأساس لتدابير الحد من الأسلحة والحد من المخاطر في المستقبل.

وتمتلك الدولتان 90 في المئة‭‭‭ ‬‬‬من الأسلحة النووية في العالم.

وبعد الحصول على تفويض من رئيسي البلدين، استأنفت وفود من الدولتين المحادثات في يوليو تموز وكانت المرة الأولى منذ ما يقرب من عام التي يعقد فيها الطرفان ما يسمى بمحادثات الاستقرار الاستراتيجي وسط خلافات حول مجموعة من القضايا منها الحد من التسلح.

وخلال الاجتماع الثاني الذي عقد يوم الخميس في جنيف، اتفق الوفدان برئاسة نائبة وزير الخارجية الأمريكية ويندي شيرمان ونائب وزير الخارجية الروسي سيرجي ريابكوف على أن مجموعتي العمل ستركزان على مبادئ وأهداف تحديد الأسلحة في المستقبل والقدرات والإجراءات ذات التأثيرات الاستراتيجية.

وقال مسؤول كبير بالإدارة الأمريكية للصحفيين إن واشنطن تعتقد إنه كان “اجتماعا مثمرا للغاية”.

وأضاف المسؤول “اليوم كانت المناقشات تفاعلية للغاية ونعتقد أننا تمكنا من تناول مجموعة متنوعة من القضايا” وأحجم عن الإدلاء بتفاصيل.