عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

الكوريتان تستأنفان الخطوط الساخنة وبيونجيانج تحث سول على إصلاح العلاقات سول

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
الكوريتان تستأنفان الخطوط الساخنة وبيونجيانج تحث سول على إصلاح العلاقات سول
الكوريتان تستأنفان الخطوط الساخنة وبيونجيانج تحث سول على إصلاح العلاقات سول   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2021
حجم النص Aa Aa

سول (رويترز) – أعادت الكوريتان يوم الاثنين خطوطهما الهاتفية الساخنة التي قطعتها كوريا الشمالية قبل أشهر مع حث بيونجيانج سول على تكثيف الجهود لتحسين العلاقات بعد انتقاد ما وصفته بالكيل بمكيالين بشأن تطوير الأسلحة.

وأبدى الزعيم الكوري الشمالي كيم جونج أون الأسبوع الماضي استعداده لإعادة عمل الخطوط الساخنة التي قطعتها كوريا الشمالية في أوائل أغسطس آب احتجاجا على التدريبات العسكرية المشتركة بين كوريا الجنوبية والولايات المتحدة وذلك بعد أيام فقط من إعادة عملها لأول مرة منذ عام.

وقالت وكالة الأنباء المركزية الكورية الشمالية الرسمية في بيونجيانج إنه ستتم إعادة الاتصالات الهاتفية يوم الاثنين الساعة 9:00 صباحا (منتصف الليل بتوقيت جرينتش).

وتعد الخطوط الساخنة وسيلة نادرة للتواصل بين الخصمين لكن لم يتضح ما إذا كانت إعادة الاتصال بينهما ستسهل أي عودة ذات مغزى إلى المحادثات التي تهدف إلى إنهاء برامج كوريا الشمالية النووية والصاروخية مقابل تخفيف العقوبات الأمريكية.

ودعت وكالة الأنباء المركزية الكورية سول إلى إنجاز “مهامها” لإصلاح العلاقات المتوترة عبر الحدود مكررة كلمة ألقاها كيم الأسبوع الماضي وقال فيها إنه قرر اعادة الخطوط للمساعدة في تحقيق آمال الناس في تحسين العلاقات وتحقيق السلام.

وقالت وزارة الدفاع في سول إن الخطوط الساخنة ساهمت في منع وقوع اشتباكات غير متوقعة وإن هناك آمالا بأن تؤدي إعادة فتحها إلى تخفيف كبير للتوتر العسكري.