عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

متحدث: الجيش الإثيوبي يبدأ هجوما بريا ضد قوات تيجراي

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
متحدث: الجيش الإثيوبي يبدأ هجوما بريا ضد قوات تيجراي
متحدث: الجيش الإثيوبي يبدأ هجوما بريا ضد قوات تيجراي   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2021
حجم النص Aa Aa

نيروبي (رويترز) – قالت الجبهة الشعبية لتحرير تيجراي، التي تحكم الإقليم، إن الجيش الوطني الإثيوبي شن هجوما بريا على قوات الإقليم المتمرد الواقع في شمال البلاد يوم الاثنين.

وقال جيتاتشو ريدا المتحدث باسم الجبهة لرويترز عبر الهاتف أن الجيش شن هجومه صباح اليوم بمساندة من قوات خاصة في إقليم أمهرة الواقع في شمال البلاد.

وليس بإمكان رويترز التحقق من تصريحاته.

وردا على سؤال عما إذا كان قد تم شن هجوم بري، قالت بيلين سيوم المتحدثة باسم رئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد إن الحكومة الإثيوبية تتحمل مسؤولية حماية مواطنيها في جميع أنحاء البلاد من أي أعمال إرهابية.

وأضافت، دون الخوض في تفاصيل، “الحكومة الإثيوبية ستستمر في مواجهة (عمليات) التدمير والعنف والقتل التي تمارسها الجبهة الشعبية لتحرير تيجراي في منطقة أمهرة ومناطق أخرى”.

وجاء في بيان من المكتب الذي يرأسه ريدا “في صباح الحادي عشر من أكتوبر تشرين الأول شن الحيش الإثيوبي، بدعم من القوات الخاصة في أمهرة، هجوما منسقا على جميع الجبهات”.

وقال ريدا إن هناك قتالا في بلدات ويجلتينا وورجيسا وهارو في إقليم أمهرة وإن القوات المهاجمة تستخدم المدافع الثقيلة والطائرات المقاتلة والمسيرة والدبابات والصواريخ في الهجوم.

ولدى طلب تعليق من حكومة إقليم أمهرة أحالت رويترز إلى الحكومة الاتحادية.