‭ ‬حركة أمل: أعمال عنف الأسبوع الماضي تهدف لإحياء الفتنة الداخلية في لبنان

‭ ‬حركة أمل: أعمال عنف الأسبوع الماضي تهدف لإحياء الفتنة الداخلية في لبنان
‭ ‬حركة أمل: أعمال عنف الأسبوع الماضي تهدف لإحياء الفتنة الداخلية في لبنان Copyright Thomson Reuters 2021
بقلم:  Reuters
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

القاهرة (رويترز) - قالت حركة أمل الشيعية يوم الاثنين إن أحداث العنف التي وقعت في بيروت الأسبوع الماضي تهدف إلى إحياء الفتنة الداخلية وتهديد السلم الأهلي.

وقُتل سبعة من الشيعة يوم الخميس في أعمال عنف ببيروت بينما كانت حشود في طريقها لاحتجاجات دعت إليها جماعة حزب الله، المدعومة من إيران، وحليفتها أمل.

مثل الحادث أسوأ عنف بالشوارع منذ أكثر من عشر سنوات وزاد من المخاوف على استقرار بلد يعج بالأسلحة ويعاني انهيارا اقتصاديا.

وحثت حركة أمل السلطات على القبض على المسؤولين عن الحادث.

وحملت جماعة حزب الله الشيعية حزب القوات اللبنانية المسيحي مسؤولية قتل الشيعة السبعة، وهو ما نفاه زعيم الحزب سمير جعجع.

وندد حزب القوات اللبنانية بأحداث الخميس وألقى بالمسؤولية عن العنف على تحريض حزب الله ضد القاضي طارق بيطار، المحقق الرئيسي في تحقيق في انفجار مرفأ بيروت العام الماضي.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

مجموعة السبع تدين الهجوم الإيراني وتلتزم بدعم إسرائيل الكامل

فيديو: صاروخ إيراني في طريقه إلى إسرائيل أسقط في أربيل شمال العراق

شاهد عيان عملية الطعن في مركز سيدني التجاري يروي الحادثة مثلما عاشها (فيديو)