euronews_icons_loading
مضيفات طيران شركة أليتاليا السابقات ينظمن احتجاجًا في ساحة كابيتولين هيل في روما.

خلعت العشرات من مضيفات الطيران السابقات لشركة الخطوط الجوية الإيطالية أليتاليا، زيهن الرسمي الأربعاء وبقين بملابس داخلية فقط في احتجاج وسط روما ضد غلق الشركة وتسريح العمال.

وشغلت شركة الطيران أليتاليا التي تعاني منذ عقود طويلة من المرض المالي، آخر رحلة لها في 14 أكتوبر- تشرين الأول الجاري. وقامت شركة طيران جديدة، إيتا في اليوم التالي، باستخدام بعض طائرات أليتاليا. كما اشترت إيتا علامة أليتاليا التجارية، لكنها احتفظت بأقل من 3000 من موظفي أليتاليا البالغ عددهم 10000 موظف.

viber

وقفت حوالي 50 مضيفة طيران سابقة في صفوف على قمة كابيتولين هيل في روما، وقمن بوضع حقائب كتف الشركة على الرصيف، ثم ببطء وبشكل متزامن، أزلن معاطفهن، ثم ستراتهن الرسمية ثم التنانير. وبعد وقت قصير، قامت مضيفات الطيران بجمع ملابسهن وأحذيتهن وهتفن بصوت واحد، "نحن أليتاليا!"

No Comment المزيد من