المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

أمريكا تؤيد حوار الاتحاد الأوروبي مع إيران لكن تقول "الغاية النهائية" هي فيينا

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
أمريكا تؤيد حوار الاتحاد الأوروبي مع إيران لكن تقول "الغاية النهائية" هي فيينا
أمريكا تؤيد حوار الاتحاد الأوروبي مع إيران لكن تقول "الغاية النهائية" هي فيينا   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2021

واشنطن (رويترز) – قالت الولايات المتحدة يوم الاثنين إنها تدعم حوار الاتحاد الأوروبي مع إيران، باعتبار الاتحاد منسق الاتفاق النووي المبرم عام 2015، لكنها أكدت أن “الغاية النهائية” لمحاولة إحياء الاتفاق هي استئناف المحادثات في فيينا.

وقال نيد برايس المتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية للصحفيين “الاتحاد الأوروبي هو منسق خطة العمل الشاملة المشتركة (الاتفاق النووي). ونحن نؤيد بشدة حوار الاتحاد الأوروبي مع إيران بهذه الصفة”. وأضاف “… الغاية النهائية ينبغي أن تكون فيينا”.