المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

سي.إن.إن: رئيسة تايوان تؤكد تدريب قوات أمريكية جنودا بالجزيرة

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
سي.إن.إن: رئيسة تايوان تؤكد تدريب قوات أمريكية جنودا بالجزيرة
سي.إن.إن: رئيسة تايوان تؤكد تدريب قوات أمريكية جنودا بالجزيرة   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2021

تايبه (رويترز) – قالت رئيسة تايوان تساي إينج وين في مقابلة مع شبكة (سي.إن.إن) إن عددا صغيرا من القوات الأمريكية منتشر في تايوان للتدريب مع جنودها، في تأكيد لوجود هذه القوات بالجزيرة التي تحظى بحكم ذاتي وتعتبرها الصين جزءا من أراضيها.

وتصاعد التوتر في الأسابيع الماضية بين تايوان والصين، التي لم تستبعد استخدام القوة للسيطرة على الجزيرة، مع تكثيف بكين ضغوطها السياسية والعسكرية بما شمل دخولا متكررا للطائرات الحربية الصينية إلى منطقة تحديد الدفاع الجوي لتايوان.

وقالت تساي في المقابلة التي أذيعت يوم الخميس “لدينا نطاق واسع من التعاون مع الولايات المتحدة بهدف زيادة قدراتنا الدفاعية”.

وعندما سئلت عن عدد الجنود الأمريكيين المنتشرين في تايوان، قالت فقط إنه “ليس بالقدر الذي يعتقده الناس”.

وعلى الرغم من أن وسائل إعلام تايوانية ودولية عدة، منها رويترز، أوردت تقارير في السابق عن إجراء تدريبات مع قوات أمريكية، قد يفاقم التأكيد الرسمي تدهور العلاقات بين واشنطن وبكين في وقت تجري فيه الصين تدريبات عسكرية بالقرب من تايوان.

وقال وزير الدفاع التايواني تشيو كو تشينغ للصحفيين ردا على سؤاله عن تصريحات تساي إن التعاون بين تايوان والولايات المتحدة “كثير جدا ومتكرر جدا”.

لكنه أضاف أن تساي لم تقل إن القوات الأمريكية متمركزة بصورة دائمة في تايوان، وذلك ردا على تساؤلات مشرعين عما إذا كان وجودها بشكل دائم، وبالتالي يمكن أن يصبح ذريعة للصين حتى تهاجم الجزيرة.

وسحبت الولايات المتحدة قوات كان منتشرة بصورة دائمة في تايوان عندما قطعت العلاقات الدبلوماسية مع الجزيرة لصالح بكين في عام 1979.

ومع أن واشنطن، مثل معظم الدول، لا تربطها علاقات دبلوماسية رسمية بتايوان فإنها حليفها الأهم والمورد الرئيسي لها بالسلاح.