euronews_icons_loading
امرأة تضع الزهور على قبر أحد الأقارب، حيث يبدأ الناس في الوصول لتذكر موتاهم في المكسيك. 2021/10/31

عاد المكسيكيون للاحتفالات العامة بعيد الموتى، بعد أن تسببت جائحة كوفيدـ19 في إغلاق معظم المقابر العام الماضي. وفي بعض القرى الصغيرة حول بحيرة باتشوارو في ولاية ميتشواكان، يمارس الأهالي طقوسا توارثوها منذ مئات السنين، ويحاولون الحفاظ على تقاليدهم أمام تمدد النشاط السياحي. ولا يريد الأهالي أن يقاطع السياح طقوسهم. ويضع المحتفلون سلال الفواكه والزهور على القبور المحلية، وتتقاسم العائلات الوجبات مع موتاها خلال زيارات ليلية، حيث يدخلون وفق اعتقادهم "أرض الأحياء"، من خلال قوس خشبي مزخرف.

No Comment المزيد من