المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

سفينة تابعة للبحرية الأمريكية تدخل البحر الأسود تحت أنظار روسيا

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters

موسكو (رويترز) – دخلت سفينة تابعة للبحرية الأمريكية البحر الأسود يوم الخميس في إطار مناورات لحلف شمال الأطلسي استقبلتها أوكرانيا بترحيب كبير فيما تتابع البحرية الروسية رحلة السفينة عن كثب.

وقالت البحرية الأمريكية إن السفينة (ماونت ويتني) دخلت المنطقة لإجراء عمليات بحرية روتينية مع حلفاء الولايات المتحدة وشركائها من أعضاء حلف شمال الأطلسي.

والبحر الأسود، لا سيما المنطقة القريبة من شبه جزيرة القرم التي ضمتها روسيا من أوكرانيا في 2014، منطقة لها حساسيتها الأمنية الخاصة بالنسبة لموسكو.

ونقلت وكالة تاس للأنباء عن وزارة الدفاع الروسية قولها “قوات أسطول البحر الأسود وقطعه بدأت في مراقبة تحركات سفينة القيادة (ماونت ويتني)”.

وقال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين يوم الاثنين إن القوات الروسية ستكون قادرة على مراقبة ماونت ويتني “من خلال المناظير المقربة أو (بوجودها) في مرمى أنظمتها الدفاعية”.

وتشكو روسيا، التي قطعت علاقاتها مع حلف شمال الأطلسي الشهر الماضي، مرارا من نشاط الحلف بالقرب من حدودها أو مما تعتبرها منطقة نفوذها بعد انهيار الاتحاد السوفيتي.

لكن استعراض الولايات المتحدة لقوتها العسكرية لاقى ترحيبا حارا من أوكرانيا.

وقال وزير الخارجية الأوكراني دميترو كوليبا على تويتر “مرحبا ماونت ويتني. لقد طالبت أوكرانيا بوجود مكثف لحلفائنا في الولايات المتحدة وحلف شمال الأطلسي في المنطقة وتدعم ذلك الوجود بقوة”.