المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

استطلاع يتوقع وصول المفكر الفرنسي زمور إلى الجولة الثانية من انتخابات الرئاسة

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters

باريس (رويترز) – أظهر استطلاع جديد للرأي أن المفكر الفرنسي اليميني إريك زمور سيتأهل إلى الجولة الثانية من انتخابات الرئاسة التي تنعقد في أبريل نيسان 2022 إلى جانب الرئيس إيمانويل ماكرون مما يؤكد استطلاعات رأي جرت في وقت سابق وشهدت تفوق زمور على زعيمة اليمين المتطرف مارين لوبان.

وأصبح نجم البرامج الحوارية الذي أُدين مرتين بالتحريض على الكراهية محط اهتمام محطات الاذاعة والتلفزيون الفرنسية في الأشهر القليلة الماضية بتعليقات استفزازية عن الإسلام والمهاجرين والنساء.

وأظهر استطلاع أجرته مؤسسة إيفوب-فيدوسيال لحساب صحيفة لو فيجارو ومحطة إل.سي.آي التلفزيونية أن زمور سيحصل على 17 في المئة من أصوات الجولة الأولى وراء ماكرون الذي سيحصل على 25 في المئة ولكن قبل لوبان التي ستحصل على 16 في المئة في حين سيحصل المحافظ كسافييه برتران على 13 بالمئة إذا فاز في الانتخابات التمهيدية لحزب الجمهوريين.

ولم يقل زمور وماكرون بعد ما إذا كانا سيترشحان.

وأظهرت استطلاعات الرأي منذ أكثر من عام أن زعيمة حزب الجبهة الوطنية مارين لوبان ستصل بسهولة إلى الجولة الثانية، مما يمهد الطريق أمامها لتكرار ما حدث في انتخابات عام 2017 عندما حصلت على 21.3 في المئة من الأصوات في الجولة الأولى لكنها خسرت أمام ماكرون في الجولة الثانية.

لكن في الشهر الماضي أظهر استطلاعان للرأي أن زمور قفز إلى المركز الثاني للمرة الأولى متقدما على لوبان التي يهيمن حزبها على اليمين المتطرف الفرنسي منذ عقود.