المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

الجيش الإيراني يجري مناورات عسكرية سنوية قرب مدخل الخليج

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
الجيش الإيراني يجري مناورات عسكرية سنوية قرب مدخل الخليج
الجيش الإيراني يجري مناورات عسكرية سنوية قرب مدخل الخليج   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2021

دبي (رويترز) – ذكر التلفزيون الرسمي الإيراني أن الجيش بدأ يوم الأحد مناورات عسكرية يجريها سنويا قرب مدخل الخليج، وذلك قبل أسابيع قليلة من استئناف المحادثات بين طهران والقوى العالمية للعودة إلى الاتفاق النووي المبرم عام 2015.

وقال الأميرال محمود موسوي المتحدث باسم مناورات (ذو الفقار-1400) للتلفزيون الرسمي “الهدف من المناورات العسكرية على ساحل إيران عند خليج عُمان هو إظهار القدرة العسكرية للبلاد واستعدادها لمواجهة أعدائنا”.

وقال التلفزيون الرسمي إن المناورات تجرى في منطقة تمتد من الأجزاء الشرقية لخليج هرمز إلى الأجزاء الشمالية للمحيط الهندي وأجزاء من البحر الأحمر. ويمر نحو خمس إنتاج العالم من النفط عبر مضيق هرمز الاستراتيجي في الخليج.

واندلعت مواجهات بين الحين والآخر بين الجيش الإيراني والقوات الأمريكية في الخليج منذ عام 2018 عندما قرر الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب الانسحاب من الاتفاق النووي وأعاد فرض العقوبات الصارمة على طهران.

وردت إيران على ذلك بانتهاك القيود التي فرضها الاتفاق على برنامجها النووي.

ومن المقرر استئناف المحادثات غير المباشرة بين إيران وإدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن يوم 29 نوفمبر تشرين الثاني في فيينا. وتهدف المحادثات التي توفقت منذ انتخاب الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي المنتمي لغلاة المحافظين في يونيو حزيران إلى العودة للاتفاق النووي.