المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

أرمينيا تقول إنها اتفقت مع أذربيجان على وقف لإطلاق النار على حدودهما

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters

موسكو (رويترز) – قالت وزارة الدفاع الأرمينية إن أرمينيا وأذربيجان اتفقتا يوم الثلاثاء على وقف لإطلاق النار على حدودهما، بعد أن حثتهما روسيا على التراجع عن المواجهة في أعقاب أعنف اشتباك منذ الحرب التي دارت بينهما العام الماضي.

وطلبت أرمينيا من روسيا في وقت سابق يوم الثلاثاء المساعدة في الدفاع عن سيادتها الإقليمية بعد أسوأ قتال منذ الحرب التي استمرت 44 يوما العام الماضي بين قوات أرمينيا وجيش أذربيجان حول ناجورنو قرة باغ التي أسفرت عن مقتل 6500 شخص على الأقل.

وانتهى ذلك الصراع بعد أن توسطت روسيا، التي لها قاعدة عسكرية في أرمينيا، في اتفاق سلام ونشرت ما يقرب من ألفي جندي حفظ سلام في المنطقة. وانحازت تركيا إلى جانب أذربيجان التي استعادت مساحات شاسعة من الأراضي التي فقدتها في صراع سابق.

وقالت وزارة الدفاع الأرمينية “وفقا لاتفاق توسط فيه الجانب الروسي، توقف إطلاق النار على القطاع الشرقي من الحدود الأرمينية الأذبيجانية، والوضع مستقر نسبيا”.

ولم ترد وزارة الدفاع الأذربيجانية حتى الآن على طلب من رويترز للتعليق.

وقال الكرملين إن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ورئيس الوزراء الأرميني نيكول باشينيان ناقشا هاتفيا الوضع على الحدود في وقت سابق يوم الثلاثاء.

وقالت وكالة إنترفاكس للأنباء إن وزير الدفاع الروسي سيرجي شويجو تحدث هاتفيا مع وزيري دفاع أرمينيا وأذربيجان.

وقالت وزارة الدفاع الأرمينية إن قواتها تعرضت لإطلاق نار من أذربيجان التي أسرت 12 من جنودها، كما فقدت موقعين قتاليين بالقرب من الحدود مع أذربيجان.

وفي وقت سابق، قالت وزارة الدفاع الأذربيجانية إنها ردت على “استفزازات” واسعة النطاق بعد أن قصفت القوات الأرمينية مواقع الجيش الأذربيجاني وإن عمليتها كانت ناجحة.

وقالت وزارة الخارجية الفرنسية إنها قلقة للغاية من تدهور الوضع ودعت البلدين إلى احترام وقف إطلاق النار.