المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

المحكمة العليا في إسرائيل توقف إعادة صبي لإيطاليا بعد أن خطفه جده

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters

القدس (رويترز) – قالت المحكمة العليا في إسرائيل يوم الأربعاء إن صبيا يبلغ من العمر ستة أعوام سيبقى في البلاد لمدة أسبوع، فيما تنظر في طلب قدمه جده للطعن في حكم سابق بإعادته إلى إيطاليا.

وكان إيتان بيران الناجي الوحيد من كارثة تحطم عربة تلفريك في إيطاليا قبل أن يخطفه جده لأمه ويصطحبه إلى إسرائيل. وخسر الجد استئنافا أمام محكمة أدنى درجة يوم الخميس كان يطعن في حكم أصدرته إحدى محاكم الأسرة في أكتوبر تشرين الأول بإعادة الطفل لعمته في إيطاليا، في معركة حضانة عبر الحدود.

وكان الطفل يعيش مع عمته منذ وفاة والديه وشقيقه الأصغر و11 شخصا آخرين في حادث تحطم عربة تلفريك في شمال إيطاليا في مايو أيار.

وفي سبتمبر أيلول وأثناء زيارته لإيتان، اصطحبه جده بالسيارة دون موافقة عمته إلى سويسرا ومن هناك استأجر طائرة خاصة لإسرائيل.

وقدمت العمة التماسا لمحكمة الأسرة لإعادته إلى إيطاليا. ووجدت المحكمة أن تصرفات الجد ترقى إلى مستوى جرائم الخطف بموجب نصوص اتفاقية لاهاي بشأن إعادة الأطفال المخطوفين.

وطلب محامو الجد من المحكمة العليا في إسرائيل النظر في استئناف آخر، وأمهلت المحكمة الطرفين حتى 23 نوفمبر تشرين الثاني لتسليم دفوعهما، وبعد ذلك ستصدر قرارها بشأن ما إذا كان من الممكن التقدم باستئناف آخر في القضية.