المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

الشرطة تقتل مسلحا من حماس قتل إسرائيليا في البلدة القديمة بالقدس

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
الشرطة تقتل مسلحا من حماس قتل إسرائيليا في البلدة القديمة بالقدس
الشرطة تقتل مسلحا من حماس قتل إسرائيليا في البلدة القديمة بالقدس   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2021

القدس (رويترز) – قال مسؤولون إن مسلحا فلسطينيا من حركة المقاومة الإسلامية الفلسطينية (حماس) قتل مدنيا وأصاب ثلاثة آخرين في البلدة القديمة بالقدس يوم الأحد قبل أن ترديه الشرطة قتيلا بالرصاص.

وقع الحادث، وهو ثاني هجوم في القدس خلال أربعة أيام، بالقرب من إحدى بوابات الحرم القدسي.

وقالت حماس إن المسلح أحد قياداتها في القدس الشرقية التي يريدها الفلسطينيون عاصمة لدولتهم المستقبلية.

وخلافا للسلطة الفلسطينية الأكثر اعتدالا والتي تحكم في الضفة الغربية التي تحتلها إسرائيل، ترفض حماس التي تسيطر على قطاع غزة التعايش الدائم مع إسرائيل.

ويوم الجمعة حظرت بريطانيا حركة حماس، وجعلت هذه الخطوة موقف لندن متماشيا مع موقفي الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي.

وقال رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت لحكومته “في مثل هذا الصباح، يمكن للمرء أن يستمد الدعم من القرار (البريطاني) بتصنيف حماس، وما يسمى جناحها السياسي، منظمة إرهابية”.

وقالت الشرطة إن هجوم يوم الأحد أصاب مدنيا آخر وشرطيين إسرائيليين. والمدني القتيل يهودي من جنوب أفريقيا هاجر إلى إسرائيل في الآونة الأخيرة.

احتلت إسرائيل البلدة القديمة وأجزاء أخرى من القدس الشرقية في حرب عام 1967 وضمتها إليها في خطوة لا تحظى باعتراف دولي.