المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

"بعض الوفيات" وأكثر من 20 مصابا بعد اقتحام سيارة لعرض في ويسكونسن

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
أكثر من 20 مصابا وقتيل على الأقل بعد اقتحام سيارة لعرض في ويسكونسن
أكثر من 20 مصابا وقتيل على الأقل بعد اقتحام سيارة لعرض في ويسكونسن   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2021

واشنطن (رويترز) – لقي شخص على الأقل مصرعه وأصيب 20 آخرون بعدما اقتحمت سيارة رياضية متعددة الاستخدامات مسرعة أحد عروض عيد الميلاد في واوكيشا بولاية ويسكونسن الأمريكية يوم الأحد، وكان من بين الضحايا مجموعة من الراقصات الشابات كن يلوحن بكريات.

وقال قائد شرطة واوكيشا دان تومسون إنه تم احتجاز شخص فيما يتصل بالقضية وإن السيارة المشتبه بها تم التحفظ عليها بعد الواقعة في واوكيشا التي تبعد بنحو 32 كيلومترا عن غرب ميلووكي.

وقال تومسون للصحفيين “صدمت السيارة أكثر من 20 شخصا. كان بعض الأفراد من الأطفال وهناك بعض القتلى نتيجة هذا الحادث”.

ولدى سؤاله عن القتلى، قال تومسون “ليس لدي رقم محدد في الوقت الحالي”.

وقالت السلطات إنها نقلت 11 بالغا و 12 طفلا إلى ستة من مستشفيات المنطقة، فيما نُقل غيرهم إلى المستشفيات من قبل أقارب وأصدقاء لهم.

وأضاف تومسون أنه من غير المعروف ما إذا كان الحادث مرتبطا بالإرهاب، لكن تم رفع أمر سابق بالاحتماء في الأماكن بالمنطقة التي يبلغ عدد سكانها حوالي 72 ألف نسمة.

وأظهر مقطع فيديو للواقعة نشر على الإنترنت سيارة رياضية متعددة الاستخدامات حمراء اللون تقتحم العرض، وبدت وهي تمضي وسط أكثر من عشرة أشخاص قبل وفود حشود من على الأرصفة لتقديم المساعدة.

وقال تومسون إن ضابطا أطلق الرصاص على السيارة ولم يصَب أي من المارة. وأضاف أن الشرطة لا تعتقد أن رصاصا أطلق من السيارة كما أفادت تقارير سابقة. وأظهر مقطع فيديو أن الشرطة تطلق الرصاص على السيارة مع اصطدامها بأحد حواجز الطريق.

وكانت بيلين سانتاماريا وزوجها وابنتهما البالغة من العمر ثلاث سنوات يخططون للانضمام إلى العرض مع كنيستهم الكاثوليكية. لكن سانتاماريا، وهي عاملة مكسيكية في مصنع تبلغ من العمر 39 عاما، استيقظت يوم الأحد مصابة بألم في الظهر، لذلك شاهدت الأسرة العرض من على أحد الأرصفة بدلا من المشاركة فيه.

وقالت سانتاماريا “جاءت السيارة بأقصى سرعة… ثم بدأت أسمع صراخ الناس”.

واختبأت في مطعم مع ابنتها بينما ركض زوجها، وهو عامل توصيل يدعى خيسوس أوتشوا يبلغ من العمر 39 عاما، لمحاولة مساعدة المصابين. وقال إنه سمع من خلال أعضاء آخرين في كنيستهم أن حوالي عشرة أعضاء، معظمهم من اللاتينيين ومن كبار السن والأطفال، أصيبوا.

وقالت سانتاماريا “كنت سأكون هناك… السيارة كانت ستضربنا نحن الآخرين”.

إصابة مجموعات رقص

وقالت امرأة لمحطة فوكس 6 التلفزيونية إن السيارة صدمت فريقا راقصا من الفتيات تتراوح أعمارهن بين تسعة أعوام و15 عاما. ونقلت فوكس 6 عنها القول إن رد الفعل الفوري كان الصمت، وتلاه صراخ وركض وتفقد المصابين. وأظهر مقطع فيديو على وسائل التواصل الاجتماعي مجموعات صغيرة تحيط بالفتيات المصابات وتتناثر حولهن كريات بيضاء اللون.

ونقل تلفزيون ويسن-تي.في التابع لشبكة إيه.بي.سي بميلووكي عن أحد الشهود أن السائق صدم عرض “دانسينج جرانيز” وانقلب شخص على الأقل فوق غطاء محرك السيارة.

وقالت فرقة ميلووكي دانسينج جرانيز عبر صفحتها على فيسبوك “تأثر أعضاء من المجموعة ومن المتطوعين وننتظر أخبارا عن حالاتهم… رجاء اجعلوا أعضاء الفرقة وجميع من أصيبوا وجميع من شهدوا هذه الواقعة المروعة في أفكاركم وصلواتكم”.

وقالت المحطة التلفزيونية إن شاهدا آخر قدر أن السيارة كانت تسير بسرعة تبلغ 64 كيلومترا في الساعة تقريبا عندما صدمت الحشد.

وقال أنجليتو تينوريو عضو المجلس البلدي في ويست أليس القريبة لصحيفة ميلووكي جورنال سنتينل “بينما كنا نسير بين المباني… رأينا سيارة رياضية متعددة الاستخدامات تعبر، وانطلقت مسرعة على طول مسار العرض. وبعد ذلك سمعنا دويا عاليا، وبكاء وصراخ يصم الآذان من أناس صدمتهم السيارة”.

وفي وقت لاحق، عرض تلفزيون محلي تابع لشبكة سي.بي.إس صورة على تويتر لما بدا أنها السيارة الحمراء المشار إليها بأحد الشوارع الجانبية ويبدو أثر اصطدام على غطاء محركها ويتدلى الجزء الأمامي في أحد جانبيها من مكانه.

وقال مسؤول في البيت الأبيض إن مساعدين للرئيس جو بايدن أطلعوه على الأحداث.

وقال “البيت الأبيض يراقب عن كثب الوضع في واوكيشا وقلوبنا مع كل من تأثر بهذا الحادث المروع. تواصلنا مع المسؤولين في الولاية والمسؤولين المحليين لتقديم أي دعم ومساعدة إذا اقتضت الحاجة”.

وأظهرت صور ومقاطع فيديو من واوكيشا يجري تداولها على تويتر عددا كبيرا من سيارات الشرطة والإسعاف في شارع مزين بأضواء عيد الميلاد في أعقاب الحادث الذي وقع قبل قليل في حوالي الساعة 04:39 مساء بالتوقيت المحلي (2239 بتوقيت جرينتش). واصطف أشخاص متجمعون على الأرصفة مع حلول الغسق.

وقال مستشفى ويسكونسن للأطفال على تويتر إنه استقبل 15 مريضا حتى الساعة 8 مساء بالتوقيت المحلي، ولم يتم الإبلاغ عن وفيات في ذلك الوقت.

وقال المشرف على المدارس في المنطقة إن المدارس ستظل مغلقة اليوم الاثنين للصفوف من 4كيه إلى 12، وسيتاح مستشارون إضافيون للطلاب الذين قد يحتاجون إلى خدمات دعم.

وفي 2015، لقي أربعة أشخاص مصرعهم وأصيب 46 آخرون في ستيلووتر بولاية أوكلاهوما عندما اقتحمت امرأة بسيارتها حشدا كان يشاهد موكب عودة فريق كرة قدم إلى البلاد.

واقتحمت شاحنة عن عمد سوقا لبيع منتجات مرتبطة بعيد الميلاد في برلين بألمانيا عام 2016، مما أسفر عن مقتل 12 شخصا في هجوم رُبط بتنظيم الدولة الإسلامية.