المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

مسلحون يقتلون 20 على الأقل في مخيم للنازحين بالكونجو

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters

بني (الكونجو الديمقراطية) (رويترز) – قال زعيم محلي وجماعة مدافعة عن الحقوق المدنية إن رجال ميليشيات قتلوا 20 شخصا على الأقل يوم الأحد في هجوم على مخيم للنازحين بشمال شرق الكونجو الديمقراطية.

وأنحى الزعيم المحلي والجماعة المدنية باللائمة على ميليشيا كوديكو التي قتلت مئات المدنيين وأرغمت الآلاف في إقليم إيتوري بالكونجو على الفرار من ديارهم في السنوات القليلة الماضية.

وأكد جوليس نجونجو تشيكودي المتحدث باسم الجيش وقوع الهجوم قرب قرية درودرو أمس لكنه لم يذكر تفاصيل حول عدد القتلى.

وقال الزعيم المحلي بيلو موليندرو ويلي إن 20 شخصا لاقوا حتفهم، في حين قال شاريتيه بانزا رئيس جماعة الحقوق المدنية إن عدد القتلى 22.

أضاف بانزا “هذا ثالث هجوم يشنه هؤلاء الخارجون على القانون على مواقع للنازحين في غضون أسبوع في هذا الجزء من البلاد، مما تسبب في ما يزيد عن 50 وفاة وأضرار مادية جسيمة”.

وقالت الحكومة إن مقاتلي كوديكو أزهقوا أرواح نحو 20 في نفس المنطقة يوم الأحد من الأسبوع الماضي.

ينحدر مقاتلو كوديكو بشكل أساسي من مزارعي ليندو الذين يعملون بالزراعة ويخوضون صراعا طويل الأمد مع رعاة هيما.

ويدير ضباط من الجيش إيتوري وإقليم كيفو الشمالي المجاور منذ مايو أيار عندما أعلنت الحكومة عن حصار لكبح العنف المتفشي هناك، لكن لم تظهر أي بوادر على انحسار جرائم القتل.