المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

أربع دول بغرب أفريقيا تنفذ عملية مشتركة ضد الإسلاميين المتشددين

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters

واجادوجو (رويترز) – قال ماكسيم كوني وزير الأمن في بوركينا فاسو يوم الثلاثاء إن بلاده وغانا وساحل العاج وتوجو نفذت عملية عسكرية مشتركة للتصدي للهجمات المتزايدة التي تشنها جماعات إسلامية متمردة في أجزاء من غرب أفريقيا.

ونُشر أكثر من 5700 جندي في مناطق الحدود بين بوركينا فاسو والدول الثلاث الأخرى بمقتضى اتفاق تعاون أمني توصلت إليه الدول الأربع عام 2017 لمنع عنف الجماعات الإسلامية من الامتداد إليها من منطقة الساحل الأفريقي.

وقال كوني في مؤتمر صحفي إن العملية التي استمرت خمسة أيام تمخضت عن القبض على أكثر من 300 مشتبه به وضبط أسلحة وذخائر وسيارات ومخدرات وكمية كبيرة من المواد التي تستخدم في صنع القنابل البدائية.

وفي السنوات القليلة الماضية، وسعت الجماعات المرتبطة بتنظيمي القاعدة والدولة الإسلامية عملياتها في منطقة الساحل وزعزعت الاستقرار في مالي والنيجر وبوركينا فاسو. وتشن بين وقت وآخر هجمات جنوبا في ساحل العاج وتوجو.

وتواجه حكومة بوركينا فاسو غضبا عاما لما يتردد عن عجزها عن مواجهة المتمردين الذين شنوا أسوأ هجوم منذ سنوات على قوات الأمن في نوفمبر تشرين الثاني.