المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

مسؤول إماراتي: لن نمنع المواطنين اللبنانيين من السفر إلى الإمارات

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
مسؤول إماراتي: لن نمنع المواطنين اللبنانيين من السفر إلى الإمارات
مسؤول إماراتي: لن نمنع المواطنين اللبنانيين من السفر إلى الإمارات   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2021

من جون آيرش

باريس (رويترز) – قال أنور قرقاش المستشار الدبلوماسي لرئيس الإمارات يوم الثلاثاء إن بلاده لن تمنع اللبنانيين من السفر إليها على الرغم من نزاع دبلوماسي بين بيروت ودول الخليج العربية.

ويواجه لبنان أزمة دبلوماسية مع دول الخليج أثارتها تعليقات تنتقد التدخل الذي تقوده السعودية في اليمن أدلى بها وزير الإعلام اللبناني ودفعت الرياض والبحرين والكويت إلى طرد سفراء لبنان لديها واستدعاء سفرائها من بيروت. وسحبت الإمارات دبلوماسييها.

وذكرت عدة صحف كويتية هذا الشهر أن الكويت أوقفت إصدار التأشيرات للمواطنين اللبنانيين.

وقال قرقاش للصحفيين إن أبوظبي ستواصل الدعم الإنساني للبنان ولا تريد أن يواجه المواطنون اللبنانيون مزيدا من المعاناة بسبب الأزمة السياسية والاقتصادية في بلادهم.

ومضى قائلا “لن نفعل أي شيء يضر اللبنانيين كأفراد عاديين، كمواطنين. اتخذنا قرارا بأنها (الأزمة) لن تؤثر على اللبنانيين العاديين الذين يمكنهم السفر إلى الإمارات”.

والشغل الشاغل للبنان الذي تحطم اقتصاده هو ألا يحدث ما يؤثر على مئات الآلاف من اللبنانيين العاملين في السعودية والإمارات أو على الدولارات التي يرسلونها إلى بلادهم الغارقة في الفقر.

وقال قرقاش “لوقت طويل كان هناك حوار غير رسمي بيننا وبين لبنان مفاده أن خسارة لبنان الجسر الواصل بينه وبين الخليج سيكون مؤلما، لكن أيا من هذه الرسائل لم يلق صدى، وعندما ضربت الأزمة لبنان لم يجد دعما عربيا”.

وتابع “ظنوا أنها عاصفة وتنتهي”.

وفي وقت من الأوقات، قدمت السعودية ودول الخليج العربية الأخرى مليارات الدولارات مساعدات للبنان، وما زالت تقدم العمل والملاذ لكثير من اللبنانيين في الخارج. لكن الصداقة تصدعت منذ سنوات بسبب النفوذ المتنامي في البلاد لجماعة حزب الله اللبنانية المدعومة من إيران.