المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

بلينكن يواجه لافروف بشأن أوكرانيا ويحذر من "تكاليف باهظة"

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
بلينكن يواجه لافروف بشأن أوكرانيا ويحذر من "تكاليف باهظة"
بلينكن يواجه لافروف بشأن أوكرانيا ويحذر من "تكاليف باهظة"   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2021

ستوكهولم (رويترز) – حذر وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن موسكو من “تكاليف باهظة” ستتحملها روسيا إذا غزت أوكرانيا، وحث نظيره الروسي يوم الخميس على السعي لحل دبلوماسي للأزمة.

نقل بلينكن التحذير لوزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف خلال ما وصفه باجتماع “صريح” في ستوكهولم، وقال إن من المحتمل أن يتحدث الرئيسان جو بايدن وفلاديمير بوتين قريبا.

وقال بلينكن في مؤتمر صحفي بعد الاجتماع “لقد أوضحت تماما مخاوفنا العميقة وعزمنا على تحميل روسيا المسؤولية عن أفعالها، بما في ذلك التزامنا بالعمل مع الحلفاء الأوروبيين لفرض تكاليف باهظة وعواقب وخيمة على روسيا إذا اتخذت إجراءات عدوانية أخرى ضد أوكرانيا”.

وأضاف “يتعين على روسيا الآن تخفيف حدة التوتر الحالي من خلال التراجع عن حشد قواتها في الآونة الأخيرة، وإعادة القوات إلى مواقعها الطبيعية في وقت السلم، والإحجام عن المزيد من الترويع ومحاولات زعزعة استقرار أوكرانيا”.

وقال لافروف للصحفيين قبل محادثاته مع بلينكن إن موسكو مستعدة للحوار مع كييف. وقال “نحن، كما صرح الرئيس (فلاديمير) بوتين، لا نريد أي صراعات”.

وتقول أوكرانيا إن روسيا حشدت ما يربو على 90 ألف جندي بالقرب من حدودهما المشتركة الممتدة لمسافة طويلة، بينما تتهم موسكو كييف بمواصلة حشد قواتها. ونفت روسيا مزاعم بأنها تستعد لشن هجوم على جارتها الجنوبية، ودافعت عن حقها في نشر قوات على أراضيها كما تراه مناسبا.

وقال لافروف في مؤتمر صحفي لاحق “سنتأكد من إيصال صوتنا، لكن الأمر الأهم هو أمننا”.

وأضاف “إذا ظل حلف شمال الأطلسي يرفض مناقشة هذا الموضوع أو الضمانات أو الأفكار التي طرحها رئيس روسيا فلاديمير بوتين، فسنقوم بالطبع باتخاذ إجراءات كي نضمن أن أمننا وسيادتنا وسلامتنا في المنطقة لا تعتمد على أحد”.