المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

منظمة حقوقية: انفصاليون في الكاميرون يستهدفون المدارس

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
منظمة حقوقية: انفصاليون في الكاميرون يستهدفون المدارس
منظمة حقوقية: انفصاليون في الكاميرون يستهدفون المدارس   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2021

دكار (رويترز) – اتهمت منظمة حقوقية دولية يوم الخميس مقاتلين انفصاليين في أقاليم ناطقة باللغة الانجليزية في الكاميرون باستهداف المدارس والطلبة والمدرسين على نحو منهجي خلال الحرب الأهلية التي سقط فيها آلاف القتلى.

وقالت منظمة هيومن رايتس ووتش في تقرير إن الاعتداءات دفعت ثلثي المدارس في الأقاليم الناطقة بالإنجليزية في البلاد لإغلاق أبوابها مما حرم أكثر من 700 ألف طالب من التعليم.

ووثق التقرير هجمات على 70 مدرسة على الأقل منذ 2017 عندما أدت حملة أمنية شنتها الحكومة على محتجين سلميين إلى اشتعال صراع شامل بين الجيش التابع للحكومة الناطقة بالفرنسية وميليشيات ناطقة بالإنجليزية.

وقد طالب الانفصاليون الذين يريدون إقامة دولة منفصلة اسمها أمبازونيا بإغلاق المدارس احتجاجا على المنهج الدراسي الرسمي وهاجموا المدارس التي لا تمتثل لمطلبهم.

وقال التقرير إن الانفصاليين قتلوا وخطفوا مئات الطلبة والمدرسين ودمروا مدارس وهددوا الآباء للامتناع عن إرسال أولادهم إلى المدارس كما استخدموا المدارس قواعد لاحتجاز الرهائن وتعذيبهم.

ولم يتسن التواصل من الانفصاليين للتعليق على التقرير.

وفي ردود تضمنها التقرير لم يعلق قادة الانفصاليين مباشرة على الاتهامات لكنهم قالوا إن الناس في المناطق الناطقة بالإنجليزية رفضوا نظام التعليم الرسمي طوعا وفضلوا عليه منهجا دراسيا محليا يرتكز على اللغة الانجليزية.