المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

منظمة حقوقية: محكمة سعودية تقضي بسجن يمني 15 عاما بتهمة الردة

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters

لندن (رويترز) – قالت منظمة هيومن رايتس ووتش يوم الاثنين إن محكمة سعودية أصدرت حكما بسجن يمني في السعودية لمدة 15 عاما بتهمة ترويج “الردة والإلحاد والكفر” على الانترنت.

أضافت المنظمة التي مقرها نيويورك أن علي أبو لحوم حوكم في أكتوبر تشرين الأول بسبب تعليقات في حسابين مجهولين على تويتر. وأردفت أنه استأنف الحكم.

ولم يرد المكتب الإعلامي للحكومة السعودية فورا على طلب للتعليق. كما لم يرد ذكر للقضية في وسائل الإعلام السعودية.

وقالت هيومن رايتس ووتش إن السلطات السعودية ألقت القبض على اليمني (38 عاما) في أغسطس آب وإنه أبلغ عائلته حين اتصل بهم في اليوم التالي أن أساس اعتقاله هو نشاطه في مواقع التواصل الاجتماعي.

وتوضح المنظمة أن أبو لحوم اعترف ثم تراجع عن اعترافه لاحقا، قائلة إن الاعتراف جاء تحت الإكراه.

وقالت المنظمة إن وثائق المحكمة أظهرت أن الادعاء السعودي دفع بأن حسابي تويتر المجهولين مسجلان برقمي هاتف مرتبطين بأبو لحوم.

وأضافت أن التهم الواردة في الوثائق تضمنت “إنكار وجود الله وانتحال الصفة والتشكيك والإساءة لله ودين الإسلام ونبيه محمد وإنتاج ونشر وترويج ما من شأنه المساس بالنظام العام والقيم الدينية والآداب العامة في وسائل التواصل الاجتماعي”.

وعقوبة الردة بموجب التفسير الوهابي للشريعة الإسلامية هي الإعدام، وهو ما طالب به الادعاء في الأصل.