المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

مستشار الأمن القومي الأمريكي يزور إسرائيل هذا الأسبوع للتباحث بشأن إيران

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
البيت الأبيض: مستشار الأمن القومي يزور إسرائيل والضفة الغربية هذا الأسبوع
البيت الأبيض: مستشار الأمن القومي يزور إسرائيل والضفة الغربية هذا الأسبوع   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2021

من ستيف هولاند

واشنطن (رويترز) – قال مسؤول كبير بإدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن يوم الاثنين إن مستشار الأمن القومي جيك سوليفان سيزور إسرائيل هذا الأسبوع لإجراء مناقشات مفصلة مع رئيس الوزراء نفتالي بينيت بشأن برنامج إيران النووي.

ومن المتوقع وصول سوليفان إلى إسرائيل يوم الثلاثاء يرافقه منسق شؤون الشرق الأوسط في مجلس الأمن القومي الأمريكي بريت ماكجورك ومسؤولون أمريكيون آخرون.

وقال المسؤول إن سوليفان سيجتمع أيضا مع الرئيس الفلسطيني محمود عباس في رام الله بالضفة الغربية لبحث تعزيز العلاقات الأمريكية مع الفلسطينيين.

ولكن من المرجح أن يهيمن ما يُنظر إليه على أنه تهديد من إيران على زيارة سوليفان إذ أفاد المفاوضون بأن محادثات فيينا الرامية إلى إحياء الاتفاق النووي الإيراني المبرم عام 2015 تسير ببطء.

وقال المسؤول في إدارة بايدن الذي تحدث إلى الصحفيين شريطة عدم الكشف عن هويته إن المسؤولين الأمريكيين والإسرائيليين سيتحدثون عن توقعاتهم للأسابيع المقبلة فيما يتعلق بالمحادثات مع إيران.

وأضاف المسؤول “سنتحدث عن تصوراتنا بشأن وضع البرنامج النووي الإيراني وبعض الجداول الزمنية.. ستكون فرصة جيدة للجلوس وجها لوجه والتحدث بشأن ما آلت إليه المحادثات والإطار الزمني الذي نحن بصدده وإعادة التأكيد على أنه لم يعد أمامنا الكثير من الوقت”.

وتعتقد الولايات المتحدة أن الفترة الزمنية التي تحتاجها إيران لإنتاج ما يكفي من اليورانيوم عالي التخصيب لصنع سلاح نووي واحد أصبحت الآن “قصيرة جدا.”

وقال المسؤول في إدارة بايدن إن الولايات المتحدة وإسرائيل تتفقان بشكل كامل على أنه يجب عدم السماح لإيران بإنتاج سلاح نووي.

وتم تعليق المحادثات بين إيران والقوى العالمية، والتي تهدف إلى إحياء اتفاق إيران النووي الموقع في 2015، حتى الأسبوع القادم بعد عدم إحراز تقدم.

وقال بيان البيت الأبيض إن سوليفان سيجدد التأكيد خلال محادثاته مع الإسرائيليين على التزام الولايات المتحدة بدعم أمن إسرائيل.

وأضاف البيان أن سوليفان سيناقش مع عباس في رام الله الجهود الجارية لتعزيز العلاقات الأمريكية الفلسطينية ودعم السلام والأمن للفلسطينيين والإسرائيليين على حد سواء.