المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

الحكومة الإثيوبية تقول إن الجيش لن يدخل تيجراي في الوقت الراهن

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters

نيروبي (رويترز) – قال متحدث باسم الحكومة الإثيوبية يوم الخميس إن القوات الحكومية لن تدخل إقليم تيجراي بشمال البلاد في الوقت الراهن وستبقى بدلا من ذلك في منطقتين حررتهما في الآونة الأخيرة، وذلك بعد يوم من قول مصادر في منظمات إغاثة إن ضربات جوية استهدفت محطة طاقة رئيسية في الإقليم المتمرد.

لكن المتحدث باسم الحكومة ليجيسي تولو قال في مؤتمر صحفي إن الحكومة ستتخذ أي إجراءات ضرورية لضمان ألا يشكل الحزب الحاكم في الإقليم، الجبهة الشعبية لتحرير تيجراي، أي تهديد.

وقال ليجيسي “حسب تقييمنا الحالي، فقد تعرض العدو لضربات شديدة ولم يعد قادرا على تنفيذ تطلعاته”.

وتخوض الجبهة الشعبية لتحرير تيجراي حربا ضد الحكومة الاتحادية وحلفائها منذ أكثر من عام. وقالت وسائل إعلام إقليمية ومصادر في منظمات إغاثة هناك إن غارة جوية أصابت يوم الأربعاء محطة طاقة في مقلي عاصمة الإقليم. وقال أحد المصادر إن زملاء له كانوا في المستشفى ومعهم عمال مصابون من المحطة.

وقالت مصادر منظمات الإغاثة لرويترز إن الكهرباء انقطعت في أنحاء مقلي بعد الضربة الجوية.