المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

إيران تعلن استعدادها لمحادثات ثنائية حول طائرة ركاب أسقطتها وتتجاهل طلب التعويض

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
إيران تعلن استعدادها لمحادثات ثنائية حول طائرة ركاب أسقطتها وتتجاهل طلب التعويض
إيران تعلن استعدادها لمحادثات ثنائية حول طائرة ركاب أسقطتها وتتجاهل طلب التعويض   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2022

دبي (رويترز) – قالت إيران يوم الجمعة إنها مستعدة لإجراء محادثات ثنائية مع الدول المعنية بطائرة ركاب أوكرانية أسقطتها قواتها في عام 2020 وتجاهلت بيانا مشتركا بطلب تعويضات أصدرته كندا ودول أخرى قتل مواطنوها في الحادث.

وقالت كندا وبريطانيا والسويد وأوكرانيا يوم الخميس إنها تخلت عن محاولات الحديث مع طهران عن التعويضات في إسقاط الطائرة بنيران قواتها وستسعى إلى تسوية الأمر وفقا للقانون الدولي.

ومعظم ركاب الطائرة الأوكرانية البالغ عددهم 176 والذين لقوا حتفهم في إسقاط الطائرة في يناير 2020 من مواطني هذه الدول الأربع التي شكلت مجموعة تسعى إلى تحميل إيران مسؤولياتها.

وقالت وزارة الخارجية الإيرانية في بيان نشرته وسائل إعلام رسمية “على الرغم من بعض الإجراءات غير القانونية التي تتخذها دول معينة ومحاولات استغلال هذا الحادث المأساوي… ما زالت إيران مستعدة للتفاوض الثنائي مع كل دولة من الدول المعنية”.

وأضاف البيان أن أي محادثات يجب أن تحترم “السيادة والقوانين المحلية (الإيرانية) والتعهدات الدولية”.

وتقول إيران إن قوات الحرس الثوري الإيراني أسقطت الطائرة، وهي من طراز بوينج 737، بطريق الخطأ أثناء تصاعد التوتر بين إيران والولايات المتحدة.

وتقول إيران إن حادث إسقاط الطائرة وقع بسبب عيب فني في جهاز رادار وخطأ مشغل الدفاع الجوي.

وقضت محكمة كندية هذا الأسبوع بتعويض ست من أسر القتلى بما يقرب من 884 مليون دولار أمريكي تضاف إليها الفوائد البنكية.

وفي يونيو حزيران، قالت كندا إنها لم تتوصل إلى أدلة على أن إسقاط الطائرة كان متعمدا.