المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

أمريكا تسعى لفرض عقوبات من الأمم المتحدة على كوريا الشمالية بسبب الصواريخ

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
أمريكا تسعى لفرض عقوبات من الأمم المتحدة على كوريا الشمالية بسبب إطلاق الصواريخ
أمريكا تسعى لفرض عقوبات من الأمم المتحدة على كوريا الشمالية بسبب إطلاق الصواريخ   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2022

الأمم المتحدة (رويترز) -قالت سفيرة الولايات المتحدة لدى الأمم المتحدة ليندا توماس-جرينفيلد يوم الأربعاء إن واشنطن تسعى في مجلس الأمن التابع للمنظمة الدولية لفرض مزيد من العقوبات على كوريا الشمالية بعدما أجرت سلسلة من التجارب الصاروخية.

وقالت توماس-جرينفيلد على تويتر “تقترح الولايات المتحدة فرض عقوبات من الأمم المتحدة في أعقاب إجراء كوريا الشمالية ست تجارب لصواريخ باليستية منذ سبتمبر أيلول 2021، كل منها يمثل انتهاكا لقرارات مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة”.

وفي وقت سابق يوم الأربعاء، فرضت الولايات المتحدة بشكل أحادي عقوبات على ستة أفراد من كوريا الشمالية ومواطن روسي وشركة روسية قالت إنهم مسؤولون عن شراء معدات من روسيا والصين لبرامج الأسلحة الكورية الشمالية.

وقال دبلوماسي أمريكي، طالبا عدم الكشف عن اسمه، إن الولايات المتحدة اقترحت فرض الأمم المتحدة أيضا حظرا للسفر وتجميدا للأصول على خمسة من هؤلاء. ويتعين الاتفاق على هذه الخطوة بالإجماع في لجنة عقوبات كوريا الشمالية بمجلس الأمن والتي تضم روسيا والصين.

وتخضع كوريا الشمالية منذ عام 2006 لعقوبات من الأمم المتحدة، شددها مجلس الأمن مع مرور السنين في محاولة لتقييد التمويل للبرامج النووية وبرامج الصواريخ الباليستية لبيونجيانج.

وأخفقت إدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن في مساعيها للحوار مع بيونجيانج لإقناعها بالتخلي عن أسلحتها النووية وعن الصواريخ منذ تولي بايدن السلطة في يناير كانون الثاني الماضي.