المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

موافقة أمريكية تمهد لدفع كوريا الجنوبية تعويضا لمجموعة إيرانية في نزاع استثماري

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters

سول (رويترز) – قالت وزارة الخارجية في كوريا الجنوبية إن من المنتظر أن تدفع سول تعويضا لمجموعة دياني الإيرانية بسبب نزاع يعود إلى عام 2015، بعدما مهدت الولايات المتحدة الطريق أمام سداد الأموال دون انتهاك عقوباتها على طهران.

كانت دياني قد رفعت دعوى لتسوية النزاع في عام 2015 متهمة حكومة كوريا الجنوبية بانتهاك اتفاق. وقالت إن سول لم ترد وديعة بقيمة 50 مليون دولار كانت المجموعة قد دفعتها في إطار مساع باءت بالفشل لشراء حصة أغلبية في شركة دايو إلكترونيكس المفلسة.

وفي 2018 أمر المركز الدولي لتسوية منازعات الاستثمار، التابع للبنك الدولي، سول بدفع تعويض يبلغ إجمالا 73 مليار وون (61.4 مليون دولار) لعائلة دياني، لكن لم يتم دفع المبلغ حتى الآن بسبب العقوبات الأمريكية.

وقالت وزارة الخارجية الكورية الجنوبية يوم الأربعاء إن مكتب مراقبة الأصول الأجنبية التابع لوزارة الخزانة الأمريكية أصدر “رخصة خاصة” في السادس من يناير كانون الثاني للسماح بالسداد من خلال النظام المالي الأمريكي.

وأضافت الوزارة في بيان “من المتوقع أن تضع الرخصة أساسا مهما من أجل الإتمام السريع للتسوية مع عائلة دياني، والتي كانت إحدى القضايا المعلقة بين البلدين“، مشيرة إلى أنها ستساهم في تحسين العلاقات الثنائية.

وتم رفض طعن كوريا الجنوبية على قرار المركز الدولي لتسوية منازعات الاستثمار في 2019.

كانت واشنطن قد أعادت فرض عقوبات على إيران في عام 2018 بعدما انسحب الرئيس دونالد ترامب في ذلك الحين من اتفاق إيران النووي المبرم في 2015 مع ست قوى عالمية، والذي وافقت طهران بموجبه على تقييد برنامجها النووي في مقابل تخفيف العقوبات الأمريكية.

وطالبت إيران مرارا بالإفراج عن حوالي سبعة مليارات دولار من أموالها المجمدة في كوريا الجنوبية، واصفة إياها بأنها “رهينة”.