المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

بيان للجيش : مقتل ضابط في الجيش الأردني وإصابة ثلاثة في إطلاق نار على الحدود مع سوريا

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters

عمان (رويترز) – قال بيان للجيش الأردني إن ضابطا بالجيش لقي حتفه وأصيب ثلاثة من أفراد الجيش يوم الأحد عندما أطلق مهربو مخدرات النار على موقع للجيش على الحدود أثناء محاولتهم التسلل من سوريا.

وأضاف بيان الجيش إن المهربين فروا عائدين إلى سوريا. وقال” إن القوات المسلحة الأردنية-الجيش العربي تتعامل بكل قوة وحزم مع أي عملية تسلل أو محاولة تهريب لحماية الحدود ومنع من تسول له نفسه العبث بالأمن الوطني الأردني”.

وأعرب مسؤولون أردنيون عن قلقهم المتزايد من تصاعد محاولات تهريب المخدرات من سوريا خلال العام الماضي بما في ذلك كميات كبيرة تم العثور عليها مخبأة في شاحنات سورية تمر من خلال معبرها الحدودي الرئيسي إلى منطقة الخليج.

وقال الجيش الأردني في العام الماضي إنه أسقط طائرة مسيرة تحمل كمية كبيرة من المخدرات عبر الحدود.

ويقول مسؤولون أردنيون إن جماعة حزب الله اللبنانية المدعومة من إيران وفصائل مسلحة لها نفوذ في جنوب سوريا تقف وراء تهريب أحد أشهر المخدرات المحظورة وهو المنشط المعروف باسم الكبتاجون. وينفي حزب الله الاتهامات ويصفها بأنها ملفقة.

ويقول خبراء مخدرات تابعون للأمم المتحدة إن سوريا، التي تشهد حربا أهلية منذ عشر سنوات، أصبحت موقع الإنتاج الرئيسي في المنطقة للمخدرات المتجهة إلى الأردن والعراق والخليج وأوروبا.

وأعلنت السلطات السورية في الأشهر الأخيرة ضبط كميات ضخمة لمخدرات كانت متجهة إلى أسواق الخليج وتقول إنها تبذل قصارى جهدها لوقف الإنتاج الواسع في البلاد.