المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

مبعوثة الأمم المتحدة تطلب من تايلاند المساعدة في وقف تدهور أزمة ميانمار

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters

بانكوك (رويترز) – حثت مبعوثة الأمم المتحدة، نولين هيزر، تايلاند يوم الاثنين على تقديم الدعم اللازم لمنع تدهور الأزمة في ميانمار المجاورة ورحبت بتأكيدات تلقتها بأن اللاجئين الفارين من العمليات العسكرية سيحظون بحماية الحكومة التايلاندية.

واجتمعت هيزر مبعوثة الأمين العام للأمم المتحدة الخاصة بشأن ميانمار مع رئيس وزراء تايلاند برايوت تشان أوتشا سعيا للحصول على دعم بلاده للجهود الدولية لمساعدة النازحين والضغط على المجلس العسكري الحاكم في ميانمار للالتزام بخطة سلام من خمس نقاط اتفق عليها مع رابطة دول جنوب شرق آسيا (آسيان).

وقالت في بيان “لرئيس الوزراء (التايلاندي) دور مهم في منع المزيد من التدهور في الأزمة في ميانمار التي سيتسبب انفجار داخلي (محتمل) فيها في مزيد من عدم الاستقرار في منطقة حدودية مضطربة بالفعل”.

ويرتبط جيش ميانمار بعلاقة طويلة الأمد مع تايلاند التي يقول خبراء إنها توجه انتقادات محسوبة إلى المجلس العسكري الحاكم خشية أن تغص باللاجئين إذا كثف المجلس العمليات العسكرية ضد معارضيه.

وأبلغ برايوت مبعوثة الأمين العام للمنظمة الدولية بأن تايلاند بها “منطقة (إغاثة) إنسانية” وأن بلاده لا تعيد اللاجئين إلى بلادهم إلا طواعية.

وقالت عدة منظمات دولية لرويترز إنها لا تستطيع الوصول إلى هذه المنطقة.