euronews_icons_loading
فيضانات في مدينة ماتشو بيتشو

أحدثت أمطار غزيرة في مدينة ماتشو بيتشو المجاورة للقلعة الشهيرة التي تحمل الاسم نفسه من زمن حضارة الإنكا وتُصنف من أهم الأماكن السياحية في بيرو، أضراراً في خطوط سكك الحديد والجسور الجمعة، على ما أعلن مسؤولون محليون.

وساعدت السلطات المحلية مئات السياح الذين تقطعت بهم السبل على إخلاء ماتشو بيتشو، وغادر السياح المدينة سيرا على الأقدام بعدما تعطلت خدمة القطارات.

وأعلنت حكومة إقليم كوسكو أنّ فيضانات نهر ألكامايو عطّلت خدمات القطار.

وأوضح مسؤولون في الدفاع المدني أنّ الفيضانات غمرت منازل قرب النهر، ما أدّى إلى إصابة شخص وفقدان آخر.

وأعلنت هيئة السكك الحديد في البيرو، وهي واحدة من شركتين توفران خدمة النقل في المنطقة، عن إلغاء رحلات حتى إشعار آخر.

وزار نحو 447 ألف شخص موقع ماتشو بيتشو عام 2021، وهي أرقام انخفضت بسبب وباء كوفيد-19 وسجّلت مستويات أقل بكثير من المعتاد إذ يزور المنطقة سنوياً 1,5 مليون شخص.

سجّل اقتصاد البيرو تراجعا بنسبة 11,12 % عام 2020 وكان في حالة ركود حتى حزيران/يونيو من العام الفائت، واعتُبر قطاع السياحة من أكثر القطاعات تضرراً مع تسجيل انخفاض يفوق الـ50%.

No Comment المزيد من