المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

السفير الأمريكي في موسكو يسلم ردا مكتوبا على مطالب روسيا الأمنية

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters

موسكو (رويترز) – قالت وزارة الخارجية الروسية إن السفير الأمريكي جون سوليفان سلم يوم الأربعاء ردا مكتوبا من واشنطن على مجموعة شاملة من المطالب الأمنية التي قدمتها موسكو إلى الغرب.

وتقدمت روسيا، التي أثارت انزعاج الغرب بحشد عسكري قرب حدودها مع أوكرانيا، بمجموعة من المطالب الأمنية أواخر العام الماضي، من بينها المطالبة بعدم انضمام كييف إلى حلف شمال الأطلسي مطلقا. كما طالبت بوقف توسع التحالف العسكري الغربي شرقا.

ووصل السفير الأمريكي إلى مقر وزارة الخارجية الروسية مساء يوم الأربعاء، وأظهر مقطع فيديو نشرته وكالة الإعلام الروسية سوليفان وهو يغادر المبنى في وقت لاحق من المساء، وذكرت أنه ظل بالداخل لمدة 30 دقيقة.

وكان حشد القوات الروسية في روسيا البيضاء وقرب جارتها أوكرانيا، وهي جمهورية سوفيتية سابقة، قد أثار مخاوف من أن روسيا تخطط لشن هجوم جديد على أوكرانيا. وضمت روسيا منطقة شبه جزيرة القرم من أوكرانيا عام 2014 ودعمت انتفاضة موالية لروسيا في شرق أوكرانيا.

وتنفي موسكو وجود أي خطة من هذا القبيل لكنها تقول إنها قد تتخذ تدابير “عسكرية تقنية” غير محددة ما لم تتم تلبية مطالبها.

وأوضحت واشنطن بالفعل علنا أن بعض هذه المطالب غير قابلة للتحقيق.