المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

الجيش الباكستاني: مقتل 10 جنود في هجوم للمتمردين

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters

كويتا (باكستان) (رويترز) – أعلن متمردون انفصاليون في باكستان مسؤوليتهم عن هجوم على موقع عسكري قرب ميناء جوادر بجنوب غرب البلاد وقال الجيش إن عشرة من جنوده قُتلوا فيه.

وقع الهجوم في وقت متأخر من الثلاثاء في منطقة كيش إلى الشمال من ميناء جوادر الذي تستثمر فيه الصين، وكان أعنف هجوم منذ سنوات في تمرد انفصالي من جانب أفراد من عرقية البلوخ.

وقال رئيس الوزراء عمران خان في بيان يوم الجمعة “نحن عاقدو العزم على تخليص باكستان من كل أشكال الإرهاب”. ونعى في البيان عشرة جنود “شهداء”.

وذكر الجيش أنه قتل أحد المهاجمين واعتقل ثلاثة في عملية تطهير لا تزال جارية.

وأعلنت جبهة تحرير بلوخستان مسؤوليتها عن الهجوم وقالت في بيان تلقى مراسل في رويترز نسخة منه إن 17 جنديا وأحد أفرادها سقطوا قتلى.

ويقاتل المتمردون البلوخ حكومة باكستان منذ عقود سعيا لإقامة دولة منفصلة، قائلين إن الحكومة تستغل موارد الغاز والمعادن بإقليم بلوخستان الواقع على حدود أفغانستان وإيران.

وتشارك الصين في تطوير ميناء جوادر المطل على بحر العرب ومشروعات أخرى في الإقليم في إطار ممر اقتصادي يربطها بباكستان تبلغ تكلفته 60 مليار دولار وهو أيضا جزء من مبادرة الحزام والطريق الصينية.