المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

حصري-مسؤولون أمريكيون: روسيا تنقل إمدادات دم قرب حدود أوكرانيا.. وكييف تنفي

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
حصري-مسؤولون أمريكيون: روسيا تنقل إمدادات دم قرب حدود أوكرانيا.. وكييف تنفي
حصري-مسؤولون أمريكيون: روسيا تنقل إمدادات دم قرب حدود أوكرانيا.. وكييف تنفي   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2022

من فيل ستيوارت

واشنطن (رويترز) – نفت هانا ماليار نائبة وزير الدفاع الأوكراني قول ثلاثة مسؤولين أمريكيين إن روسيا نقلت إمدادت دم ومواد طبية أخرى إلى قواتها المحتشدة بالقرب من حدود أوكرانيا فيما يرى الأمريكيون أنه مؤشر آخر جديد على اتساع الاستعدادات العسكرية الروسية لتنفيذ هجوم عسكري إذا قرر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ذلك.

وقالت المسؤولة العسكرية الأوكرانية على فيسبوك يوم السبت “هذه المعلومات غير صحيحة. مثل هذه “الأخبار” هي أحد عناصر الحرب الإعلامية والنفسية. الغرض من مثل هذه المعلومات هو نشر الفزع والخوف في مجتمعنا”.

وكان الرئيس الأوكراني فولودومير زيلينسكي قد انتقد يوم الجمعة ما وصفه بأنه “إحساس في الخارج” بأن حربا بدأت بالفعل ضد أوكرانيا. وقال للصحفيين في كييف “لسنا بحاجة إلى هذا الفزع”.

وجاء تعليق نائبة وزير الدفاع الأوكرانية بعد أن قال ثلاثة مسؤولين أمريكيين لرويترز إن الحشد العسكري الروسي بالقرب من حدود أوكرانيا اتسع ليشمل إمدادت الدم إلى جانب مواد طبية أخرى تسمح بعلاج المصابين وذلك في مؤشر آخر جديد على الاستعدادات العسكرية الروسية.

ويقول مسؤولون أمريكيون حاليون وسابقون إن مؤشرات مهمة، مثل إمدادات الدم، أساسية في تحديد ما إذا كانت موسكو مستعدة لتنفيذ غزو إذا قرر بوتين ذلك.

ويضيف الكشف عن إمدادات الدم من جانب المسؤولين الأمريكيين، الذين تحدثوا شريطة عدم الكشف عن هوياتهم، بعدا إلى التحذيرات الأمريكية المتنامية من أن روسيا يمكن أن تكون تستعد لغزو جديد لأوكرانيا في الوقت الذي تحشد فيه أكثر من مئة ألف جندي بالقرب من حدودها.

وكانت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاجون) قد تحدثت عن نشر “دعم طبي” في إطار الحشد الروسي. لكن الكشف عن إمدادات الدم يضيف مستوى أعلى من الكشف عن التفاصيل يقول الخبراء إنه أساسي في تحديد المدى الذي وصل إليه الاستعداد العسكري الروسي.