المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

نائب رئيسة تايوان يكرر اتهام الصين بمنع وصول لقاحات كورونا للجزيرة

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
نائب رئيسة تايوان يكرر اتهام الصين بمنع وصول لقاحات كورونا للجزيرة
نائب رئيسة تايوان يكرر اتهام الصين بمنع وصول لقاحات كورونا للجزيرة   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2022

تايبه (رويترز) – استغل نائب رئيسة تايوان وليام لاي اليوم الأخير من زيارته للولايات المتحدة لتكرار اتهام الصين بمنع حصول الجزيرة على لقاحات كوفيد-19 العام الماضي، وشكر مشرعة أمريكية على دورها في التبرع بالتطعيمات.

وفي مايو أيار الماضي، اتهمت رئيسة تايوان تساي إينج-وين الصين بعرقلة صفقة لقاحات كوفيد-19 مع شركة بيونتيك الألمانية، بعد أن عرضت بكين على الجزيرة تقديم الجرعات عبر شركة صينية بينما كانت تايوان تواجه لتوها ارتفاعا في عدد الإصابات.

ونفت بكين بغضب محاولتها منع تايوان من الحصول على اللقاحات وعرضت أيضا جرعات من إنتاجها، لكن الجزيرة رفضتها مشيرة إلى مخاوف تتعلق بالسلامة. وتعتبر الصين تايوان إقليما تابعا لها.

وبعد أقل من أسبوعين من تصريحات تساي، قالت السناتور تامي داكورث، أثناء زيارتها إلى تايبه بصحبة اثنين من أعضاء الكونجرس الأمريكي، إن الولايات المتحدة ستتبرع بعدد 750 ألف جرعة لقاح لتايوان.

ولدى توقفه في سان فرانسيسكو، أثناء عودته إلى تايوان من هندوراس، وجه نائب رئيسة تايوان الشكر إلى السناتور الديمقراطية عن ولاية إيلينوي.

ونُقل عن لاي قوله إنه “ممتن لها بشكل خاص (على موقفها) العام الماضي عندما لم تتمكن تايوان من الحصول على لقاحات بسبب… الصين”.

وأضاف “لم تكتف بالتأييد القوي لأن توفر إدارة (الرئيس الأمريكي جو) بايدن اللقاحات لتايوان، وذهبت بنفسها إلى تايوان لتعلن أن الولايات المتحدة ستتبرع باللقاحات لتايوان”.

ووصفت وزارة الخارجية الصينية اتهام لاي بأنه “محض خيال… وافتراء خبيث وتشويه للوجه الحقيقي لبر الصين الرئيسي”.

وفي نهاية المطاف، بدأت تايوان في تلقي لقاحات بيونتيك، التي جرى تطويرها بالاشتراك مع شركة فايزر، في سبتمبر أيلول.