المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

الملكة اليزابيث تريد أن تصبح زوجة الأمير تشارلز "الملكة كاميلا" عندما يصبح ملكا

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
الملكة اليزابيث تريد أن تصبح زوجة الأمير تشارلز "الملكة كاميلا" عندما يصبح ملكا
الملكة اليزابيث تريد أن تصبح زوجة الأمير تشارلز "الملكة كاميلا" عندما يصبح ملكا   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2022

لندن (رويترز) – قالت الملكة إليزابيث ملكة بريطانيا يوم السبت إنها تود أن تحصل كاميلا زوجة الأمير تشارلز على لقب ملكة عندما يصبح ملكا للبلاد معززة وضعها في قلب العائلة المالكة بعد اعتبارها في الماضي دخيلة على العائلة.وقالت الملكة إليزابيث في رسالة بمناسبة ذكرى مرور سبعين عاما على اعتلائها العرش إن هذه المناسبة منحتها فرصة للتفكير في الولاء والحب اللذين أظهرهما لها الشعب البريطاني.

وأضافت أنها تتمنى حصول الأمير تشارلز وكاميلا على نفس الدعم.

وقالت “أمنيتي الصادقة أنه عندما يحين ذلك الوقت أن تُعرف كاميلا باسم الملكة زوجة الملك مع مواصلتها خدمتها المخلصة”.

وتزوج الأمير تشارلز وكاميلا عام 2005 في حفل مدني في قلعة وندسور. وقال مقر إقامتهما في كلارنس هاوس يوم السبت إن‭ ‬“كلمات جلالة الملكة أثرت فيهما وشرفتهما”.

وتعكس خطوة الملكة اليزابيث قبولا أوسع لوضع كاميلا كملكة.

ولم تعد الصحف الشعبية تستهدفها كما فعلت في العشر سنوات التي أعقبت وفاة الأميرة ديانا زوجة الأمير تشارلز الأولى عام 1997.

وتحمل كاميلا حاليا لقب دوقة كورنوال وتمثل الآن العائلة المالكة بانتظام إلى جانب الأمير تشارلز أثناء المهام الرسمية.