المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

جوتيريش يطلب من زعماء الصين السماح لمبعوثة الأمم المتحدة بزيارة مقنعة

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
جوتيريش يطلب من زعماء الصين السماح لمبعوثة الأمم المتحدة بزيارة مقنعة
جوتيريش يطلب من زعماء الصين السماح لمبعوثة الأمم المتحدة بزيارة مقنعة   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2022

الأمم المتحدة (رويترز) – قالت الأمم المتحدة إن الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو جوتيريش أبلغ زعماء الصين يوم السبت أنه يتوقع أن تسمح السلطات لمفوضة الأمم المتحدة لحقوق الإنسان ميشيل باشيليت بالقيام “بزيارة مقنعة” إلى البلاد بما في ذلك إقليم شينجيانغ.

وقالت الأمم المتحدة إن جوتيريش التقى مع الرئيس الصيني شي جين بينغ ووزير الخارجية وانغ يي على هامش دورة الألعاب الأولمبية الشتوية.

وتسعى باشيليت منذ فترة طويلة إلى زيارة شينجيانغ للتحقيق في اتهامات بارتكاب انتهاكات ضد أقلية الويغور. وأدت هذه القضية إلى توتر العلاقات بين بكين والغرب واتهام واشنطن لبكين بارتكاب إبادة جماعية وقيام بعض الدول بمقاطعة دبلوماسية بقيادة الولايات المتحدة لدورة الألعاب الأولمبية الشتوية.

وقال بيان الأمم المتحدة عن اجتماعات جوتيريش أن “الأمين العام .. يتوقع أن تسمح الاتصالات بين مكتب المفوضة السامية لحقوق الإنسان والسلطات الصينية بقيام المفوضة السامية بزيارة مقنعة للصين بما في ذلك شينجيانغ”.

وقال مكتب باشيليت في جنيف الشهر الماضي إن المحادثات جارية بشأن احتمال القيام بزيارة للمنطقة الواقعة في شمال غرب الصين في النصف الأول من العام.

وتتهم جماعات حقوقية الصين بارتكاب انتهاكات واسعة النطاق ضد الويغور وغيرهم من الأقليات تشمل عمليات تعذيب والعمل بنظام السخرة واحتجاز مليون شخص في معسكرات اعتقال.

وتصفها الصين بأنها منشآت لإعادة التثقيف والتدريب وتنفي الانتهاكات وتقول إنها تحارب التطرف الديني.

وناقش جوتيريش أيضا أفغانستان وتغير المناخ ضمن قضايا أخرى خلال اجتماعاته مع شي ووانغ.

وقال بيان الأمم المتحدة إن “الأمين العام اعترف بالجهود المهمة التي تبذلها الصين لمعالجة تغير المناخ لكنه كرر النداء لبذل جهود إضافية لتسريع الانتقال إلى الاقتصاد الأخضر لسد فجوة الانبعاثات”.

وكان جوتيريش قد سافر إلى بكين لحضور حفل افتتاح دورة الألعاب الأولمبية الشتوية يوم الجمعة.