المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

مئات يحتجون في مينابوليس الأمريكية على قتل الشرطة رجلا أسود خلال مداهمة

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
مئات يحتجون في مينابوليس الأمريكية على قتل الشرطة رجلا أسود خلال مداهمة
مئات يحتجون في مينابوليس الأمريكية على قتل الشرطة رجلا أسود خلال مداهمة   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2022

مينابوليس (رويترز) – تظاهر مئات في شوارع وسط مدينة مينابوليس بولاية مينيسوتا الأمريكية يوم السبت مطالبين بالعدالة في حادث قتل الشرطة بالرصاص شابا أسود اسمه أمير لوك خلال مداهمة شقته الأسبوع الماضي.

وتجمع الحشد الصاخب ولكن السلمي، مرددين اسم لوك وشعار “لا عدالة، لا سلام“، عند مقر الحكومة في أكبر مدينة في مينيسوتا بعد ثلاثة أيام من إطلاق الشرطة النار على لوك (22 عاما) أثناء جلوسه على أريكته.

وفي اليوم التالي لقتله بثت الشرطة لقطات مصورة للمداهمة أظهرت أن لوك كان يحمل مسدسا لدى إزاحته الغطاء على أريكته بعد أن أيقظه رجال الشرطة قبل لحظات من مقتله.

وقالت الشرطة إن أفرادها كانوا ينفذون أمر تفتيش “مفاجيء” يسمح للشرطة بدخول المنازل دون تنبيه قاطنيها أولا أو الإعلان عن وجودهم.

وتم إصدار هذا الأمر فيما يتعلق بتحقيق في جريمة قتل قاده محققون من إدارة شرطة سانت بول المجاورة. ولم يُذكر اسم لوك في هذا الأمر وأقرت شرطة مينابوليس أنه من غير الواضح كيف أو ما إذا كان على صلة بهذا التحقيق.