المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

ماكرون يراهن على الطاقة النووية لتحقيق الحياد الكربوني ويكشف عن مفاعلات جديدة

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
ماكرون يراهن على الطاقة النووية لتحقيق الحياد الكربوني ويكشف عن مفاعلات جديدة
ماكرون يراهن على الطاقة النووية لتحقيق الحياد الكربوني ويكشف عن مفاعلات جديدة   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2022

باريس (رويترز) – قال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون يوم الخميس إن بلاده ستبني ستة مفاعلات نووية على الأقل خلال العقود المقبلة بما يضع الطاقة النووية في محور مساعي البلاد لتحقيق حياد الكربون بحلول عام 2050.

وأضاف ماكرون أن المفاعلات الجديدة ستبنى وتعمل من خلال شركة كهرباء فرنسا (إي.دي.إف) للطاقة التابعة للدولة وأن عشرات المليارات من اليورو ستُجمع عبر التمويل العام للإنفاق على المشروعات ولحماية ماليات الشركة.

وقال ماكرون وهو يكشف عن استراتيجيته النووية الجديدة في مدينة بلفور الصناعية شرق البلاد “ما تحتاجه بلادنا هو إعادة إحياء القطاع النووي الفرنسي، والظروف مهيئة لذلك”.

وتعهد ماكرون أيضا بتسريع وتيرة تطوير إنتاج الطاقة الكهربائية من الطاقة الشمسية وطاقة الرياح وأضاف أنه يريد تمديد صلاحية المفاعلات النووية الأقدم إلى أكثر من 50 عاما بدلا من أربعين حاليا لمفاعلات معينة بشرط أن تكون آمنة.

وتقدر شركة (إي.دي.إف) كلفة بناء ستة مفاعلات نووية جديدة بنحو 50 مليار يورو (57.36 مليار دولار) بما يتوقف على شروط التمويل.

وأشار ماكرون إلى أن أول مفاعل جديد سيبدأ العمل بحلول عام 2035 وأن دراسات ستجري بشأن إنشاء ثمانية مفاعلات أخرى بخلاف الستة.