المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

وزراء خارجية الحوار الأمني الرباعي يبحثون قضايا تغير المناخ والجائحة

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
وزراء خارجية الحوار الأمني الرباعي يبحثون قضايا تغير المناخ والجائحة
وزراء خارجية الحوار الأمني الرباعي يبحثون قضايا تغير المناخ والجائحة   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2022

ملبورن (رويترز) – تعهدت الولايات المتحدة وأستراليا واليابان والهند يوم الجمعة بتعميق التعاون لضمان خلو منطقة المحيطين الهندي والهادي من “الترهيب“، في انتقاد غير مباشر للتوسع الاقتصادي والعسكري المتزايد للصين في المنطقة.

وتعهد وزراء خارجية التكتل المعروف باسم مجموعة الحوار الأمني الرباعي في اجتماعهم الذي انعقد في مدينة ملبورن الأسترالية بزيادة التعاون في مكافحة كوفيد-19 وتهديدات التسلل الإلكتروني والإرهاب.

كما تعهدوا في بيان مشترك بالتعاون في مجال الإغاثة الإنسانية والإغاثة من الكوارث وتوصيل البنية التحتية إلى المنطقة، ونددوا بعمليات إطلاق كوريا الشمالية لصواريخ بما يؤدي لزعزعة الاستقرار وينتهك قرارات مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة.

وقالوا إن المجموعة غير الرسمية عازمة على تعميق التعاون مع الشركاء في المنطقة وزيادة قدرتها على مكافحة الصيد غير المنظم وغير القانوني.

ويسافر وزير الخارجية الأمريكية أنتوني بلينكن إلى فيجي يوم السبت للاجتماع مع قادة جزر المحيط الهادي الذين تشكل قضايا الصيد وتغير المناخ أولوية لها.

وقالت وزيرة الخارجية الأسترالية ماريس بين بعد الاجتماع “اتفقنا على تعزيز دعم الأمن البحري للشركاء في منطقة المحيطين الهندي والهادي لتدعيم وعيهم بمجالهم البحري وقدرتهم على تطوير مواردهم البحرية بهدف الحفاظ على حرية الملاحة والتحليق ومواجهة تحديات مثل الصيد غير القانوني”.

وردا على سؤال من الصحفيين يوم الجمعة بخصوص ما إن كانت المواجهة مع الصين في المنطقة حتمية رد بلينكن “لا يوجد شيء حتمي”.

وأضاف “أعتقد أنه كانت لدينا مخاوف مشتركة في الأعوام الماضية من تزايد تصرفات الصين العدائية في الداخل وفي المنطقة”.

تندد الصين بالحوار الأمني الرباعي وتصفه بأنه زمرة “تستهدف البلدان الأخرى”.

وذكرت وزيرة الخارجية الأسترالية أن تعاون المجموعة في مكافحة كوفيد-19 في المنطقة هو “الأكثر أهمية“، مع التركيز أيضا على الأمن الإلكتروني والبحري والبنية التحتية وتغير المناخ ومكافحة الكوارث خاصة بعد الثوران البركاني في تونجا في الآونة الأخيرة.