المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

أمريكا تبدأ سحب موظفي منظمة الأمن والتعاون في أوروبا من شرق أوكرانيا

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters

من أنطون زفيريف

دونيتسك (أوكرانيا) (رويترز) – قال شاهد من رويترز إن موظفين أمريكيين بمنظمة الأمن والتعاون في أوروبا بدأوا الانسحاب بالسيارات من مدينة دونيتسك التي يسيطر عليها المتمردون بشرق أوكرانيا يوم الأحد وسط مخاوف من غزو روسي محتمل.

ولم ترد منظمة الأمن والتعاون في أوروبا على طلب للتعليق.

جرى تحميل العديد من العربات المدرعة التي تحمل شعار المنظمة بحقائب، وشوهدت وهي تغادر مقر بعثة المراقبة في وقت مبكر من يوم الأحد.

وتم نشر بعثة مراقبة خاصة تابعة لمنظمة الأمن والتعاون في أوروبا في أوكرانيا في شرق البلاد منذ اندلاع الحرب بين القوات الأوكرانية وقوات مدعومة من روسيا والتي تقول كييف إنها أودت بحياة ما يربو على 14 ألفا.

وحثت الولايات المتحدة وحلفاؤها رعاياهم على مغادرة أوكرانيا على الفور لتجنب تهديد غزو روسي، ربما يتضمن هجوما جويا، محذرين من احتمال وقوع هجوم في أي وقت.

وتتهم روسيا الدول الغربية بنشر الأكاذيب، وتنفي التخطيط للهجوم. وحشدت روسيا قواتها العسكرية بالقرب من حدود أوكرانيا الشمالية والشرقية والجنوبية.

وقال مصدران لرويترز إن الولايات المتحدة قررت سحب موظفيها من أوكرانيا بينما نقلت بريطانيا مراقبيها من المناطق التي يسيطر عليها المتمردون إلى مناطق خاضعة لسيطرة الحكومة.

وقال ميخائيلو بودولياك، وهو أحد مستشاري مدير مكتب الرئيس الأوكراني، لرويترز إن كييف لها مصلحة في عمل بعثة المراقبة الخاصة بكامل قوتها، لكنه أحجم عن الإدلاء بتعلق آخر على ما وصفه بأنه شأن يخص منظمة الأمن والتعاون في أوروبا.

وقال مصدر دبلوماسي إن مراقبي المنظمة من الدنمرك غادروا دونيتسك. ولم يتسن لرويترز التأكد حتى الآن مما إذا كانوا يغادرون البلاد أم فقط الأراضي التي يسيطر عليها المتمردون.

وقال مصدر دبلوماسي إن 21 مراقبا من المنظمة إجمالا غادروا المدينة التي يسيطر عليها المتمردون، في حين يعتزم أكثر من 30 آخرين الانسحاب من مناطق قريبة تسيطر عليها الحكومة.

ومن بين 680 مراقبا تابعا للمنظمة في أوكرانيا، يوجد 515 في شرق البلاد، وفقا للموقع الرسمي للبعثة.