المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

العاصفة يونيس تقتلع الأشجار وتقتل 3 في هولندا

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
العاصفة يونيس تقتلع الأشجار وتقتل 3 في هولندا
العاصفة يونيس تقتلع الأشجار وتقتل 3 في هولندا   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2022

لاهاي/باريس (رويترز) – قالت السلطات إن سقوط أشجار تسبب في مقتل ثلاثة أشخاص مع اجتياح العاصفة يونيس هولندا يوم الجمعة، مما ألحق أضرارا بالمباني وتسبب في نسف أجزاء من سقف ملعب كرة القدم بنادي أدو دين هاغ.

وأرسلت الحكومة تحذيرات نصية تطالب السكان بالبقاء في بيوتهم موضحة أن عليهم الاتصال بخدمات الطوارئ فقط في المواقف المهددة للحياة. وجاء في الرسالة “رقم الطوارئ لم يعد يتحمل المزيد من الاتصالات”.

وقالت إدارة الإطفاء في أمستردام إن شخصين لقيا حتفهما بسبب سقوط شجرتين في المدينة وثالث في منطقة ديمن القريبة.

وقالت قوة شرطة المدينة على تويتر “لا تخرجوا في الشوارع. الأمر خطير حقا”.

وقال متحدث باسم مطار سخيبهول إن المطار ألغى نحو 390 رحلة طيران.

وأعادت المدارس التلاميذ لبيوتهم مبكرا وأُلغيت رحلات القطارات في أنحاء البلاد من الساعة الثانية ظهرا بالتوقيت المحلي (1300 بتوقيت جرينتش).

وقالت الهيئة المسؤولة عن مراقبة حركة المرور في هولندا إن الرياح المصاحبة للعاصفة تسببت في انقلاب العديد من الشاحنات.

وانتشرت على وسائل التواصل الاجتماعي صور لجزء من السقف يتدلى من ملعب نادي لاهاي لكرة القدم.

وفي لاهاي، أجلت الشرطة السكان الذين يعيشون بجوار كنيسة في شارع إيلاندسترات المركزي والتي أصبح برجاها غير مستقرين حسبما ذكرت وكالة إيه.إن.بي الهولندية للأنباء. وتُظهر مقاطع فيديو نُشرت على وسائل التواصل الاجتماعي أحد البرجين يترنح في مهب الريح بينما تطوق الشرطة المنطقة المحيطة به تماما.

وفي بلجيكا المجاورة تم إخلاء وسط آسي، وهي بلدة صغيرة شمال شرقي بروكسل، بسبب خطر انهيار برج كنيسة.

وفي باريس ذكرت وسائل إعلام محلية يوم الجمعة أن مواطنا إنجليزيا عمره 79 عاما لقي حتفه في بلدة ليبر البلجيكية، على مقربة من ساحل بحر الشمال، بعد أن دفعته رياح عاتية من قاربه في الماء مع اجتياح العاصفة يونيس للمنطقة.

وذكرت إذاعة في.تي.إم أنه نُقل للمستشفى حيث توفي متأثرا بإصابته.

واجتاحت العاصفة يونيس القادمة من المحيط الأطلسي إنجلترا وأيرلندا معظم يوم الجمعة مسببة دمارا على نطاق واسع وتسببت في مقتل شخص واحد على الأقل.

وأصدر المعهد الملكي الهولندي للأرصاد الجوية تحذيرا “باللون الأحمر” يقول إن سرعة الرياح قد تصل إلى 130 كيلومترا في الساعة في المناطق الساحلية.