المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

وزير خارجية الصين: مفوضة الأمم المتحدة لحقوق الإنسان يمكنها زيارة شينجيانغ

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
وزير خارجية الصين: مفوضة الأمم المتحدة لحقوق الإنسان يمكنها زيارة شينجيانغ
وزير خارجية الصين: مفوضة الأمم المتحدة لحقوق الإنسان يمكنها زيارة شينجيانغ   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2022

(رويترز) – قال وزير خارجية الصين وانج يي يوم السبت إن مفوضة الأمم المتحدة السامية لحقوق الإنسان ميشيل باشليت يمكنها زيارة إقليم شينجيانغ، لكنه أوضح أن الصين لا توافق على أي تحقيق يقوم على افتراض وقوع جرم.

وتسعى باشليت منذ وقت طويل لزيارة المنطقة الواقعة في غرب الصين للتحقيق في اتهامات بارتكاب انتهاكات ضد عرقية الويغور. وتسببت هذه القضية في توتر العلاقات بين بكين والغرب وهو ما دفع واشنطن لتوجيه اتهامات للصين بارتكاب إبادة جماعية فضلا عن مقاطعة دبلوماسية بقيادة الولايات المتحدة لدورة الألعاب الأولمبية الشتوية في بكين.

وقال وزير الخارجية الصيني أمام مؤتمر ميونيخ للأمن عبر الفيديو ردا على سؤال عما إذا كان سيتم السماح لباشليت بزيارة شينجيانغ دون أي قيود “الصين ترفض جميع أشكال الانحياز والتحيز والاتهامات التي لا مبرر لها”.

وتتهم منظمات حقوقية الصين بارتكاب انتهاكات واسعة النطاق ضد الويغور وغيرهم من الأقليات من خلال التعذيب والسخرة واحتجاز مليون شخص في معسكرات اعتقال. وتقول الصين إن المعسكرات عبارة عن منشآت لإعادة التعليم والتدريب وتنفي أي معاملة سيئة قائلة إنها تحارب التطرف الديني.