المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

جنود إسرائيليون يقتلون صبيا فلسطينيا والجيش يقول إنه ألقى زجاجات حارقة

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters

بيت لحم (الضفة الغربية) (رويترز) – قالت وزارة الصحة الفلسطينية إن القوات الإسرائيلية قتلت صبيا فلسطينيا في الضفة الغربية المحتلة يوم الثلاثاء في حادث وصفه الجيش بأنه إطلاق النار على مشتبه به أثناء إلقائه زجاجة حارقة.

وأضافت الوزارة في بيان أن الصبي الذي قُتل في بلدة الخضر قرب بيت لحم كان عمره 14 عاما، داعية إلى فتح تحقيق دولي مع إسرائيل.

وقال الجيش إن جنودا انتشروا في مكان قريب رصدوا ثلاثة أشخاص يلقون قنابل حارقة على السيارات المارة. وجاء في البيان أن “القوات عملت على منعهم بإطلاق النار على أحد المشتبه بهم“، مضيفة أنه توفي متأثرا بجراحه رغم تقديمهم الإسعافات الأولية.

ولم يتسن لرويترز بعد الوصول إلى شهود مستقلين على الحادث.

وتشهد الضفة الغربية، وهي من بين الأراضي التي يسعى الفلسطينيون لإقامة دولة لها، أحداث عنف متصاعدة منذ تعثر محادثات السلام التي ترعاها الولايات المتحدة مع إسرائيل في 2014.