euronews_icons_loading
عناصر الشرطة تقف أمام البرلمان بينما يحتل المتظاهرون المناهضون للقاح محيط المبنى، في ويلينغتون، في 22 فبراير 2022.

وضعت الشرطة النيوزيلندية حواجز إضافية على الطرق لمنع تدفق مزيد من المتظاهرين الرافضين لحملات التطعيم على مكان الاحتجاج، وهو ما أدى إلى شل حركة السير وسط مدينة ويلينغتون لمدة أسبوعين.

كان الهدف الأول من المظاهرات هو التنديد بجوازات التلقيح، لكنه تحول اليوم ليشمل مواضيع أخرى حيث استغل بعض أعضاء اليمين المتطرف ما يحدث حاليا لرفع شعارات مناهضة للحكومة ووسائل الإعلام.

No Comment المزيد من