المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

بايدن ورئيس فنلندا يتفقان على تعزيز العلاقات الأمنية

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
بايدن ورئيس فنلندا يتفقان على تعزيز العلاقات الأمنية
بايدن ورئيس فنلندا يتفقان على تعزيز العلاقات الأمنية   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2022

واشنطن (رويترز) – اتفق الرئيس الأمريكي جو بايدن مع نظيره الفنلندي سولي نينيستو يوم الجمعة على تعزيز العلاقات الأمنية لكنه لم يصل إلى حد تقديم أي ضمانات رسمية لفنلندا التي تتابع بقلق الغزو الروسي لأوكرانيا.

ولم يصل الرئيسان أيضا إلى حد إعلان أن فنلندا ستسعى للانضمام إلى حلف شمال الأطلسي أو أنها ستصبح حليفا رئيسيا من خارج الحلف للولايات المتحدة وهو تصنيف يمنحها تعاونا أمنيا أوثق.

ولكن بايدن وصف فنلندا خلال اجتماع استمر ساعة ونصف في البيت الأبيض بأنها “شريك دفاعي قوي” يساعد في “رد موحد عبر المحيط الأطلسي لمحاسبة روسيا”.

ولا تريد روسيا أن تنضم فنلندا أو السويد إلى حلف الأطلسي ووجهت قبل أسبوع فقط أحدث تحذيراتها من “عواقب عسكرية وسياسية خطيرة” إذا فعلت الدولتان ذلك.

وأكد نينيستو أن فنلندا، العضو في الاتحاد الأوروبي، لها الحق في السعي للإنضمام لحلف شمال الأطلسي ولكنها خففت من الحديث عن قيامها بذلك في خضم الأزمة.