المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

بوركينا فاسو تعين حكومة مؤقتة بعد انقلاب يناير

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
بوركينا فاسو تعين حكومة مؤقتة بعد انقلاب يناير
بوركينا فاسو تعين حكومة مؤقتة بعد انقلاب يناير   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2022

واجادوجو (رويترز) – ‭ ‬ ذكر مرسوم رسمي يوم السبت أن الرئيس المؤقت لبوركينا فاسو بول هنري داميبا وافق على حكومة جديدة تضم وزير الدفاع نفسه الذي عمل في عهد الرئيس السابق روش كابوري قبل الإطاحة به في انقلاب عسكري.

وتولي داميبا يوم الأربعاء السلطة رئيسا انتقاليا للبلاد لمدة ثلاث سنوات بعد أن قاد مجموعة من الضباط للإطاحة بكابوري في يناير كانون الثاني. وقال هؤلاء الضباط إن الدافع وراء تحركهم الإحباط من تصاعد عنف المتشددين الإسلاميين.

وقال المرسوم إن الحكومة الجديدة المؤلفة من 25 وزيرا تضم وزير الدفاع الجنرال بارتيليمي سيمبور الذي احتفظ بالمنصب الذي شغله في عهد كابوري.

وتم الإعلان يوم الخميس عن تعيين الاقتصادي ألبرت ويدراوجو رئيس وزراء انتقاليا.

وكان الانقلاب العسكري في بوركينا فاسو رابع انقلاب يشهده غرب إفريقيا خلال 18 شهرا بعد انقلابين في مالي وآخر في غينيا عقب فترة من الديمقراطية التي عززت الآمال في أن تتخلى المنطقة عن سمعتها باعتبارها “حزام الانقلابات” في أفريقيا.

وسيتعين على السلطات الجديدة محاولة احتواء التمرد الإسلامي العنيف الذي اجتاح مساحات شاسعة من أراضي بوركينا فاسو واستنزف مواردها الشحيحة.