المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

متحدث إيراني: التوصل لاتفاق سريعا ممكن ومشاركة روسيا بناءة

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters

(رويترز) – قال المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية سعيد خطيب زادة يوم الاثنين إنه يمكن التوصل إلى اتفاق بشأن البرنامج النووي الإيراني “في أقصر وقت” شريطة أن تقبل الولايات المتحدة النقاط التي أثارتها طهران في المحادثات الجارية في فيينا.

وأضاف المتحدث أن مشاركة روسيا في المفاوضات بناءة حتى الآن.

واكتنف الغموض مصير المحادثات، التي تهدف إلى احياء الاتفاق النووي الموقع في 2015 بين إيران والقوى الغربية، بعد أن طلبت روسيا ضمانات أمريكية على أن العقوبات المفروضة على موسكو بسبب غزو أوكرانيا لن تضر بتجارتها مع إيران.

وقال خطيب زادة إن من الممكن التوصل لاتفاق “في أقصر وقت” إذا وافقت الولايات المتحدة على موقف إيران.

وأشار في مؤتمر صحفي في طهران إلى أن بلاده ما زالت تنتظر تلقي إيضاح عبر “قنوات دبلوماسية” بشأن المطلب الروسي لكن لا يجب أن تتأثر المحادثات بأي عقوبات بما يشمل تلك المفروضة على روسيا.

وقال “تعاون إيران النووي السلمي لا يجب أن يخضع لقيود أو يتأثر بأي عقوبات بما يشمل تعاون إيران السلمي مع روسيا والصين”.

وتابع قائلا “نهج روسيا في التوصل لاتفاق شامل في فيينا بناء حتى الآن”.